قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ميساء يوسف من المنامة: شنت وزارة الثقافة والإعلام البحرينية حملة على بعض المواقع الإلكترونية السياسية والإباحية من خلال حجب عدد من هذه المواقع وذلك بعد أن دأبت تلك المواقع السياسية على تعزيز الأفكار الطائفية وتقسيم المجتمع والإساءة إلى الوحدة الوطنية والتحريض على قلب نظام الحكم من خلال نشر الأكاذيب والإشاعات المغرضة التي تهدف إلى خلق البلبلة في المجتمع البحريني، إضافة إلى المواقع الإباحية. وفي تصريح له أشاد النائب السلفي المستقل الشيخ جاسم السعيدي بقرار الوزارة القاضي بغلق المواقع والمنتديات الطائفية غير المرخصة والمخالفة للقانون التي تحرض على العنف والإرهاب وتستخدم كوسيلة تواصل بين المحرضين ممن يخططون في الخارج والمنفذين الإرهابيين في الداخل، إضافة إلى غلق بعض المواقع الإباحية.

وقال السعيدي: quot;إن الدستور قد كفل للجميع حرية الرأي والتعبير إلا أن أصحاب النوايا الخبيثة والمتربصين بأمن الوطن استغلوا هذه الحريات لخدمة مخططاتهم الخبيثة والترويج لأفكارهم الطائفية المقيتة الأمر الذي استدعى من وزارة الإعلام القيام بهذه الخطوة التي تشكر عليها، وأضاف السعيدي لقد فاقت تلك المنتديات المحلية الطائفية 700 موقع جميعها تدعوا إلى العنف والقتل والدمار والتحريض على رموز وقيادات البلد بل وصل الحال بالبعض إلى المطالبة بقلب نظام الحكم والخروج عن النظام والقانون والتحريض على ضرب المواقع الحساسة في البلد ضمن خطط موضوعة جاهزة للتنفيذquot;.

وتابع السعيدي: quot; تلك المواقع تحرض ليل نهار على التفرقة الوطنية وبصريح العبارة تحرض على الذات الملكية وتلك أمور لست بالخفية ونحن نقول أنها خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها تحت أية ظرف كان لذا فمن الواجب اتخاذ الإجراءات الكفيلة بإيقافها وتتبع القائمين عليها ومجازاتهم جزاءا يكون كفيل بعدم إقدام من تسول له نفسه تكرار هذا الفعل المضر.

وأضاف: quot;يكفيك أن تدخل احد تلك المواقع لترى بعينك مدى الحقد والتحريض والتهديد بالقتل والدعوة إلى خلق خلايا وتكتلات إرهابية للإساءة للبلد ذلك كله دون رقيب أو حسيب وتحت شعار المظلومية والحق الأزلي وغيرها من الشعارات الملفقةquot;. وأضاف: quot;أننا على استعداد لتقديم كشف بأسماء تلك المواقع جميعا وذلك تعاونا منا للمصلحة العليا لهذا الوطنquot;.

وتابع السعيدي: quot;ان قلب الحقائق والعب بالأوراق القذرة وتشويه الأفكار من اجل تحقيق مصالح شخصية أو سياسية بعيدة المدى أو قريبة لا تمثل الوطنية في شي بل هي حرب غير معلنة وكل محرض على امن البحرين واستقراره ويدعوا إلى قلب نظام الحكم وينتمي إلى قوى خارجية معادية أو لها نوايا خبيثة مبيتة يسمى بصريح العبارة عدوة لمملكة البحرين حكومة وشعباquot;.

ومن جانبها عبرت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة عن قلقها البالغ من قرارات وزارة الثقافة والإعلام بخصوص إغلاق المواقع الإلكترونية، مشيرة إلى أن تلك القرارات تتسبب في الإساءة للبحرين ومكانتها في المحافل الحقوقية والدولية.

وقالت الوفاق إن قرارات الوزارة المذكورة ستبقي البحرين متراجعة بسجلات حرية التعبير والنشر وحقوق الإنسان، وهو ما سيضيف نقاطا جديدة تمس حرية التعبير ومساحتها المكفولة.

ولفتت الوفاق إلى أن إغلاق أي موقع يجب أن يكون قرار حجبه صادرا من المحكمة لكي لا تتدخل الأهواء والتوجهات والأجندات، مبدية شديد قلقها من استمرار تقييد الحريات وقوانين تكبيل الحقوق.