قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت:دعا وزير الخارجية اليمني ابوبكر القربي الاحد طهران الى وضع حد للدعم الذي قال ان مرجعيات ايرانية تقدمه للمتمردين الحوثيين مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية تتحمل جزءا من المسؤولية عن النزاع في شمال البلاد.

وقال القربي quot;الرسالة واضحة وهي ان اي دولة توجد فيها مجموعات تدعم مجموعات مخربة في دول اخرى تتحمل جزءا من المسؤولية وعليها ان توقف هذا الدعمquot; في اشارة الى ايران.

وجدد القربي الذي حمل الى امير الكويت والى قادة دول مجلس التعاون الخليجي رسالة من الرئيس اليمني علي عبدالله صالح عشية قمة الكويت الخليجية، موقف بلاده حول اتهام quot;حوزات ومرجعياتquot; في ايران بدعم المتمردين الحوثيين quot;دون توجيه اتهام مباشرquot; للحكومة الايرانية.

وتخوض القوات اليمنية مواجهات دامية منذ 11 اب/اغسطس مع المتمردين الحوثيين الزيديين في اطار النزاع المستمر بين الطرفين منذ 2004. وقد دخلت السعودية خط المواجهات العسكرية مع الحوثيين مطلع تشرين الثاني/نوفمبر الماضي اثر مقتل احد جنودها بنيران متمردين متسللين الى اراضيها.

ودعا القربي ايران الى اتخاذ quot;موقف رسمي واضحquot; من الحوثيين مؤكدا انها لم تعلن بعد ما اذا كانت حركة التمرد quot;مدانةquot; على حد قوله.

كما اعتبر انه لا يمكن لايران quot;ان تقف موقف المتفرج (ازاء) عناصر تدعم تمردا او ارهابا خارج حدودهاquot; مؤكدا وجود quot;مسؤولية دوليةquot; في هذا الشأن.

وذكر القربي ان رسالة الرئيس اليمني الى القمة الخليجية تتكلم عن تطورات الاوضاع على الساحة اليمنية وتشكر دول مجلس التعاون لادراكه بتاثير استقرار اليمن على استقرار المنطقة باسرها.

كما اشار الى انه سمع من امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح تاكيدات حول quot;الوقوف مع اليمن ودعم جهود اليمن للخروج من التحديات التي يواجههاquot; وحول دعم مجلس التعاون لليمن في الجانبين quot;الاقتصادي والامنيquot;.