قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: حدّدت محكمة يمنية متخصّصة بقضايا الإرهاب بصنعاء اليوم الثلاثاء، يوم 13 يوليو/تموز المقبل موعدا للنطق بالحكم بحق 16 متهما بالإنتماء الى تنظيم quot;القاعدةquot; بينهم 4 سوريين وسعودي. وقرّر القاضي محسن علوان فى جلسة اليوم، حجز قضية 16 متهما بالانتماء الى quot;القاعدةquot; إلى 13 يوليو/تموز المقبل للنطق بالحكم، بعد أن استمعت إلى المرافعات الختامية. والمتهمون في هذه القضية هم 11 يمنيا و4 سوريين وسعودي تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاماً.

وكانت المحكمة ذاتها قد بدأت محاكمة المتهمين في 11 مارس/آذار الماضي بتهمة الانتماء لـquot;القاعدةquot; والاشتراك في عصابة مسلحة للقيام بأفعال إجرامية بهدف مهاجمة الأجانب في الشركات وأماكن تجمعاتهم السكنية والسياح، والمنشآت الحيوية والنفطية.

وتضمّن قرار اتهام المجموعة، مهاجمة quot;مدرسة 7 يوليو للبناتquot; بصنعاء المجاورة للسفارة الأميركية، والمجمّع السكني في حدة، والهجوم على سياح بلجيكيين بمديرية دوعن بمحافظة حضرموت في 18 يناير/كانون الثاني من عام 2008 الماضي، والذي أسفر عن مقتل سائحتين بلجيكيتين.

ووجّه الى الموقوفين في الجلسات السابقة تهم القيام بهجوم انتحاري استهدف معسكر قوات الأمن المركزي والأمن العام في سيئون في 25 يوليو/تموز عام 2008 الماضي، والذي أدى إلى مقتل جندي وإصابة 17 آخرين بينهم سبع نساء، والاعتداء على شركة صينية لخدمات النفط . ويتوقع بحسب مصادر قانونية ان يتلقى المتهمون أحكاما تتراوح بين الإعدام والسجن تتماشى مع حجم التهم الموجّهة اليهم.