قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كان إيقاع العقد المنصرم سريعًا ومجنونًا حتى بالنسبة لتاريخ البشرية المعروف بدمويته وقسوته منذ الأزل، فلقد عرف العالم خلال السنوات العشر المنقضية العديد من المآسي والويلات والحروب، ومنها حرب العراق وأفغانستان ولبنان والقوقاز، لترتفع صرخات وآهات المكلومين لعنان السماء.
هذا فيما يقف العالم مع بداية العقد الجديد مشدوهاً وحائراً، مشتت الخطوات أمام سلسلة مخاوف تهدد وجوده بالفناء بسبب العديد من القضايا، ومنها عدم القدرة على الحد من التسلح النووي، وكذلك التغيير المناخي الذي فشلت قمة كونبهاغن في التصدي له.
إرهاب تصاعد في العالم ليُفتتح العقد الأول من الألفية الثالثة على وقع تفجيرات هزت أميركا، ووصلت إلى دول أخرى. وليتحد العالم فيما بعد لمحاربة quot;الإرهابquot;.
شخصيات تغيرت، ومعها تغيرت آمال العالم، من أميركا التي إحتفلت بانتخاب أول رئيس أسود من أصل إفريقي إلى دول اخرى في العالم فقدت قادتها وجلس على عروشها قادة جدد. وكان أمل التغيير هو الرهان الدائم، وعلى الأرض تحققت بعض الطموحات وآمال كثيرة لا زالت غائبة.
عالم quot;مجنونquot; كانت الكوارث الطبيعية والبشرية حاضرة بقوة فيه، ليمضي الأموات في حوادث لا زال بعضها مجهول التفاصيل، وأخرى لم تستطع التكنولوجيا وضع حد لها، ولتستمر رحلة الموت.
ترصد quot;إيلافquot; في ملف خاص تفاصيل عشر سنوات مضت، آملة أن يكون العام الجديد مليئا بالفرح والأمن والسلام في كل أنحاء العالم.


العدو حليفا والمحاصصة بدل الدكتاتورية وأمة جديدة تتشكل

أسامة مهدي من لندن
لم يكن العقد الذي مر به العراق والذي نودعه هذه الايام كالعقود التي عاشها في تاريخه الحديث وخاصة منذ تأسيس دولته الراهنة عام 1921 حيث شهد زلزالا سياسيا واجتماعيا افرز تداعيات لا مثيل لها على جميع الصعد الحياتية للعراقيين وحيث بدأ بحرب مع الولايات المتحدة وانتهى بالتحالف معها وانتقل من هيمنة الحزب الواحد المتسلط والمنغلق الى انفتاح سياسي وضع اقدامه على بداية رحلة شاقة نحو الديمقراطية مازالت تتعثر بسبب المحاصصة الطائفية والعرقية بكل ما افرزته لحد الان من فوضى ودماء وتطلعات مشروعة نحو مستقبل افضل.

quot;إيلاف
تتوالى الأخبار وتتراكم سنة تلو الأخرى. بعضها يبقى في الذاكرة وبعضها الآخر يترك تداعيات تحدد مسار سنوات لاحقة وأخرى تسقط من الذاكرة... إيلاف تعرض على قرّائها أهم أحداث عقد من الزمن بالصورة... والكلمة. فالصورة وإن كانت تعبر أحيانًا أكثر من مئة كلمة، إلا أنَّ الكلمات تسعف من خانته الذاكرة لتذكر احداث مضت خلال 10 سنوات


زعماء ورؤساء وقادة: بعيدًا من السياسة... أقرب إلى الظرافة!

quot;زعماء
عدسات الكاميرات تلاحقهم اينما حلوا... وهم يحاولون قدر المستطاع الظهور بشكل لائق. احيانًا يشترطون على المصورين لقطات محددة، وأحيانًا تسقط منهم تعابير مضحكة سهوًا... وفي أحيان قليلة عمدًا. رؤساء دول وزعماء وزوجات زعماء ورجال سياسة، اشخاص يشكلون بقراراتهم مصير الشعوب والدول والعالم .ايلاف تسقط عنهم جديتهم وتعرض لقرائها بعضًا من لقطات طريفة ظفر بها عدد من المصورين خلال العام 2009


مصر 2009: سجالات سياسيّة من دون بوادر لتغيير وشيك

quot;مصر
شهدت مصر في العام 2009 العديد من السجالات السياسيّة، ولا تبدو مصر على أبواب تغيير وشيك في وقت تركزت فيه الخلافات حول خلافة الرئيس حسني مبارك، والأزمات التي عصفت بحركة الإخوان المسلمين، في وقت ارتفع فيه مستوى الطائفية في مصر، بينما واصل مرض الإنفلونزا المكسيكية في حصد المزيد من الأرواح والإصابات في مصر.


عقد من الأمواج السياسية الهائجة يضرب سواحل دول الخليج

quot;عقد
شهدت منطقة الخليج العربي أحداثا مختلفة على مدار السنوات العشر الماضية ولا تكاد دولة خليجي تخلو من أحداث هامة، بعضها تغير قادتها، وأخرى شهدت حروبا ومعارك، بينما حلت الكوارث على دول أخرى، ونشبت خلافات بين بلد وآخر، وعقدت مصالحات برعايات مختلفة.


الثقافة الجزائرية خلال عقد: منجزات وتعثرات

quot;الثقافة
حفل العقد الأول من القرن الحالي بتماوجات عديدة في سماء المنظومة الثقافية في الجزائر، وخلافا للركود والانكماش اللذان ألقيا بظلالهما على الثقافة الجزائرية في تسعينيات القرن الماضي بفعل احتدام الأزمة الأمنية، كان المشهد الثقافي أكثر انتعاشا مع انبعاث مهرجانات مسرحية وأدبية وتنظيم الجزائر لاحتفاليتين ضخمتين هما سنة الجزائر في فرنسا 2003 والجزائر عاصمة الثقافة العربية 2007، بيد أنّ كثيرون يرون بانطواء الحصيلة العامة على منجزات وتعثرات، وينتقدون الفعل الثقافي المحلي تبعا لتكرّس ثقافة المهرجاناتية


فلسطين.. عِقدٌ دموي تُوج بحرب غزة

quot;فلسطين..
لم يعرف الفلسطينيون عقدًا أكثر إضطرابًا ودموية من العقد الذي يطوي سنواته مودعاً، ولا تشابه في سنوات الدماء إلا مع حروب مضت عامي 1948، 1967، إذ شهد العقد الماضي جملة أزمات وصراعات ما زالت تلقي بظلالها الثقيلة على الوضع الفلسطيني الداخلي بل والاقليمي والدولي أيضًا. ويجد الفلسطينيون أنفسهم يطرقون باب عامهم الجديد من العقد التالي من الألفية الثانية، بيدين اثنتين، أحداهما من قطاع غزة والثانية من الضفة الغربية، فلم تعد هناك يد فلسطينية واحدة، بعدما انقسمت دولة فلسطين المنتظرة حتى قبل ان تولد.


إيلاف ترصد أهم الأحداث الرياضية خلال العقد الأول من القرن 21

quot;إيلاف
تعرض إيلاف أهم الأحداث الرياضية التي وقعت خلال العقد الأول من القرن 21 وتحديدا منذ العام 2000 ولغاية 2009 ، حيث شهدت تلك السنوات أحداثا رياضية عديدة عربية، قارية ودولية، في مختلف الرياضات. وحفلت هذه السنوات بالعديد من الأحداث المتباينة في الوسط الرياضي العالمي، والتي تراوحت بين الانجازات والاخفاقات على صعيد النجوم والمنتخبات. حاولت إيلاف من التقرير تجميع أبرز تلك الأحداث وعرضها مرتبة زمنياُ، ولكن ربما سقطت بعض الأحداث سهواً، لكن ارتأينا أن نعرض الأهم منها والتي شغلت العالم بأسره خلال السنين الماضية.


الشارني: 2010 سيشهد أحداثا دامية فى منطقتنا العربية

quot;الشارني:

ساعات فقط ويسدل عام 2009 الستار عنه بكل مافيه من أحداث وإنتصارات وإخفاقات وآمال وآلام، ويبزغ فى الأفق ميلاد العام الجديد 2010، وقبل نهاية كل عام ميلادي يسارع الفلكيون على مستوى العالم عامة والعالم العربي خاصة إلى طرح تنبؤاتهم وتوقعاتهم، وذلك وفق حساباتهم الفلكية والنجوم والأبراج لكل شخصية.

أهم الاكتشافات الطبية خلال العقد الأول من القرن 21
ريما زهار من بيروت
الطب وانجازاته في تطور مستمر
تفنّد إيلاف أهم الاكتشافات الطبية خلال العقد الاول من القرن ال21، والتي تميزت بتطوير الخلايا الجذعية وإيجاد الحلول لمختلف الامراض القديمة والمستجدة، وكذلك ايجاد مضاد حيوي يكافح البكتيريا بأنواعها وتطوير لقاح جديد يقضي على الالتهاب السحائي، وايجاد طريقة جديدة لعلاج الجيوب الأنفية وكل ما يتعلق بالاكتشافات الطبية.

quot;2009
يودع الأردنيون عام 2009 وهم يختزنون في ذاكرتهم قرارات حاسمة كان أهمها رحيل حكومة الذهبي وحل البرلمان. وشهد الأردن خلال العام المنصرم حدثاً صنف انه الأهم وهو القرار الملكي بتعيين الأمير حسين، نجل الملك الأكبر، ولياً للعهد الأمر الذي لاقى ترحيباً شعبياً كبيراً. وتعتبر عملية السلام في المنطقة ووصول اليمين الاسرائيلي إلى الحكم من القضايا التي استحوذت على إهتمام الأردن. هذا وشكل الجانب الإقتصادي التحدي الأكبر بالنسبة للأردن خلال العام حيث كان لارتفاع أسعار النفط عالمياً الأثر الأكبر على كل القطاعات.

quot;القضاء
يبدو أن السعوديين أبوا أن يودعوا العقد الأول من الألفية الجديدة إلا بكم من الأحداث الطاحنة، خصوصاً في آخر ربع السنة خلال هذا العقد. فكشفت بؤرة فساد، ظلت مسيطرة على مدار سنوات، بعدما غاب الوازع الديني والضمير الإنساني عن كبار رجال الأعمال في السعودية، وتحديداً في جدة، وعن كتاب عدل وقضاة ومقاولين وأصحاب عقارات وشركات لها صلة بذلك. وسمح الفساد باعتماد مخططات على مجرى السيول والأودية.

quot;عودة
لم تشهد إسرائيل في تاريخها فسادا ومحاكمة للزعماء كالواقع الذي شهدته في خلال السنوات العشر الماضية، وإضطر الرئيس الإسرائيلي موشيه كاتسيه إلى الاستقالة بسبب تهم الفساد والتحرش الجنسي، كما تم ملاحقة إيهود أولمرت قضائيا وإضطر أيضا للاستقالة، فيما شهدت العلاقات الفلسطينية - الإسرائيلية السنوات الأسوء في تاريخها.

quot;الاقلاع
شهد المغرب في العقد الأول من القرن الـ21 سلسلة تغيرات صالحت الرباط مع ماضيها في مجالات شتى، اقتصادياً شهدت البلاد طفرة نوعية أقلعت بالقطاع الى مرحلة تطور ملموسة ادت إلى تقليص نسبة الفقر، محاربة الهشاشة، وتمكنت من جلب مجموعة من الاستثمارات العربية والأجنبية. سياسياً حاول المغرب بشتى الطرق ايجاد حل لقضية الحكم الذاتي للصحراء الغربية ولاقت خطواته ترحيباً، الا ان العلاقة بين السلطة والصحافة لا تزال تعيش مداً وجزراً وصل إلى ذروته، في سنة 2009.

quot;أزمات
من المعروف أن كل من يكتب عما جرى خلال العقد الأول من القرن الـ 21 في أي بلد سيبدأ من أوائل الألفية الثالثة؛ إلا أن الأحداث في باكستان تبدأ من 12 أكتوبر عام 1999، حيث انقلب الجيش الباكستاني مرة أخرى على الديموقراطية بقيادة الجنرال برويز مشرف الذي كان عائدا من سريلانكا ولم ينزل على الأرض بعد. وكان نواز شريف يرأس الحكومة وحزبه يتولى الحكومة الفدرالية والحكومات الإقليمية الأربعة مع حلفائه.

quot;ظلّ
أي أفق قادم للجزائر؟ سؤال يطرحه محللون في نهاية العام 2009 واقتراب انتهاء العقد الأول من القرن الـ21 الحالي وبعد سلسلة أحداث ومنعطفات ساخنة مرورا بالزوابع الاجتماعية حيث ظلت الجزائر تصنّف في المرتبة الأولى عالميا من حيث صعوبة العيش فيها. لم يشهد العام 2009 أحداثاً سياسية لافتة الا ان الساحة الأمنية شهدت تأجج العنف وظهور التفجيرات الانتحارية التي فتكت بمئات المدنيين، ولعل أبرز حدث في العام الحالي بدون منازع هو التأهل الجزائري الى مونديال جنوب افريقيا في صيف العام المقبل.


توقعات بتراجع الإخوان... مناوشات مع المعارضة والنظام من دون تغيير
محمد حميدة من القاهرة
quot;توقعات
إختلف خبراء ومحللون في قراءة مستقبل مصر سياسيًّا وإقتصاديًّا لعام 2010. في حين توقع حكوميون أن يزيد نمو الاقتصاد المصري إلى 5% العام الجديد بعد ان تراجع إلى 4.5% بسبب الأزمة المالية العالمية في العام الماضي، إلا أن معارضين يتوقعون أن يكون هذا العام الأصعب على الاقتصاد بسبب المناوشات السياسية وحالة الحراك السياسي المتوقعة ولتأثير أزمة دبي واستمرار تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية.


2009 عام العقود النفطية والتقدم لصفوف الإنتاج الأكبر في العراق
أسامة مهدي من لندن
quot;2009
يعتبر العام 2009 العراقي بامتياز عام دخول العراق مرحلة تنفيذ طموحاته النفطية لإنتاج 12 مليون برميل من النفط يوميًّا، إثر توقيعه عقودًا نفطية مع شركات عالمية، بلغت قيمتها 100 مليار دولار، ستدر على البلاد 200 مليار دولار سنويًا. كما شهد العام بدء تنفيذ استراتيجيتين، الأولى للنهوض بالزراعة باعتبارها المورد الثاني بعد النفط، والثانية لتخفيض معدلات الفقر، إضافة إلى إعداد موازنة طموحة للعام 2010، وتوقيع اتفاقات ومذكرات تفاهم مع العديد من دول العالم لتوسيع العلاقات التجارية والاقتصادية معها.

quot;لبنان
لعل الأحداث الأبرز خلال العقد الأول من الألفية الثالثة على الساحة اللبنانية هي سياسية وأمنية بامتياز، ولعل تحرير الجنوب من اسرائيل العام 2000 وانسحاب القوات السورية العام 2005 هي المتوجة لهذه الفصول التي أدت الى تحولات سياسية كبرى شهدها لبنان الذي عاش أكثر من حرب واحدة خلال العقد، حروب عسكرية وسياسية واعلامية سيطرت على مجريات أحداثه ولعل اغتيال رئيس الوزراء السابق رفيق الحريري مثل هزة أرضية تحت أقدام العلاقات بين بيروت ودمشق أدت الى ما أدت إليه من أحداث لم تكن في الحسبان

quot;أعوام
استأثر سوق الأسهم السعودية خلال عقد من الزمن باهتمام منقطع النظير من قبل البنوك وشركات الاستثمار والموطنين، وساهم السوق السعودي في منتصف العقد الأول من الألفية الجديدة في إنشاء قنوات خاصة بالاقتصاد وتحويل اهتمام قنوات أخرى لمتابعة الحركة اليومية لتداولاته. وفي الشأن الاجتماعي طغت أخبار البورصة السعودية على مجالس السعوديين، ويؤكد المراقبون أن تاريخ السادس والعشرين من فبراير عام 2006 سيظل عالقا في أذهان السعوديين لسنوات طويلة

في مارس/آذار من العام 2003 إستيقظت أحياء الرياض الشرقية على دوي انفجار قوي، وكانت حينها أنظار السعوديين تتجه صوب كابل وقندهار حيث معركة النمر الأميركي الجريح وهو يفتك بالفراغات في جبال تحصنت فيها قبائل البشتون والعرب في تحالف امتد منذ الغزو السوفياتي لغبار الدولة الداخلية الفقيرة جدًا أفغانستان.