قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن مالكا نادي ليفربول الاميركيان جورج جيليت وتوم هيكس عن نيتهما بيع النادي الانكليزي الشمالي العريق.واكد هيكس وجيليت في بيان رسمي على موقع النادي على شبكة الانترنت بانهما اختارا مارتن براوتون مديرا تنفيذيا للاشراف على انتقال ملكية النادي الى جهة اخرى بعد تلقيهما عدة عروض شراء.

وبراوتون يشغل حاليا منصب الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية البريطانية quot;بريتيش ايروايزquot;.

وجاء في البيان quot;بعد ثلاثة اعوام على امتلاك نادي ليفربول اكتسبنا خلالها خبرة وعشنا تجربة مثيرة لنا ولعائلتناquot;.

واضاف quot;بعد ان وصلنا الى هذه المرحلة المتقدمة، قررنا سويا ان نبيع النادي لجهات مصممة على اخذ النادي الى مرحلة جديدة من النمو والتطورquot;.

وتابع quot;نحن سعداء لقبول مارتن براوتون بمنصب المدير التنفيذي فهو رجل اعمال متميز وقائد في قراراته ويملك سمعة رائعةquot;.

وكشف quot;براوتون من انصار اللعبة وقد وافق على شغل هذا المنصب والاشراف على عملية البيع لما فيه مصلحة النادي وانصارهquot;.

وكان جيليت وهيكس اشترا ليفربول قبل ثلاث سنوات لكن خلافات كثيرة عصفت بينهما وارتدت سلبا على ادارة النادي.

ونال المالكان قسطهما من انتقادات انصار النادي بعد ان جعلا النادي يرزخ تحت ديون طائلة بلغت 237 مليون جنيه استرليني (نحو 352 مليون دولار) ما قلص خيارات التعاقد امام المدرب الاسباني رافايل بينيتيز.

ويحتل النادي المركز السادس في الدوري الانكليزي الممتاز بفارق ست نقاط وراء المركز الرابع المؤهل الى دوري ابطال اوروبا الموسم المقبل، ولم يفز الفريق باي لقب منذ ان رفع كأس انكلترا عام 2006.