قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كذب المدرب الإسكتلندي ديفيد مويس مدرب مانشستر يونايتد الإنكليزي كافة الأخبار التي أشارت عن نيته بالاستغناء عن مدافع الفريق المخضرم الإنكليزي ريو فرديناند ، وذلك في إطار سعيه للتعاقد مع مدافع جديد لتعزيز خط دفاع الفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية في شهر يناير الجاري .

وكشف مويس في تصريحات صحفية في هذا الصدد قائلاً :quot; لم نفكر في التخلي عن فرديناند فهو أحد العناصر التي نعتمد عليها بشكل كبير ، لقد تعرض لعدة إصابات ساهمت في إبعاده عن المشاركات في عديد من المباريات ، ولكنه يظل مع مدافع الفريق الآخر الصربي نيمانيا فيديتش يمثلان أفضل لاعبان في خط الدفاع ليس على مستوى النادي فحسب ، بل على خلالالعشر سنوات من الدوري الإنكليزي quot;.
وكان موقع quot; سبورت سمولي quot; الإنكليزي قد أكد شهر ديسمبر الماضي سعي مويس للتعاقد مع مدافع جديد عوضاً فرديناند والذي يعاني من تكرر الإصابات الأمر الذي جعل المدرب الإسكتلندي يستهدف المدافع المغربي المهدي بنعطية مدافع روما الإيطالي من أجل ترميم الخطوط الخلفية للفريق خلال الميركاتو الشتوي في شهر يناير الجاري.
حيث أشار الموقع بإن النجم المغربي يعتبر المدافع المثالي لتنشيط خط دفاع الشياطين الحمر في ظل تواجد لاعبين كبار في هذا المركز، وهم المدافع الإنكليزي المخضرم ريو فيرديناند البالغ من العمر35 عاماً، والصربي نيمانا فيديتش البالغ من العمر 32 عاماً، اللذان لم يقدما المامول منهما منذ بداية الموسم الحالي.