قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بات الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد الإسباني كابوساً مزعجاً للأندية البلغارية حيث حقق العلامة الكاملة في كافة زياراته للملاعب البلغارية.

وذكرت شبكة ديفنسا سنترال الإسبانية أن المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي أصبح كابوساً حقيقياً للأندية البلغارية التي دأب على هزيمتها في كافة زياراته.

وأضافت الشبكة المدريدية أن الفريق الملكي حقق فوزاً صعباً على لودوغوريتس رازغراد البلغاري بهدفين أحرزهما البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيما مقابل هدف التقدم الوحيد لأصحاب الأرض والجمهور.

وأشارت إلى أن أنشيلوتي سافر إلى العاصمة البلغارية صوفيا في أربع مناسبات ونجح في تحقيق الفوز في كافة المباريات سواء كلاعب أو كمدرب.

ولفتت إلى أن أول زيارة لأنشيلوتي كانت في موسم 1983/1984 حيث كان يلعب ضمن صفوف روما الإيطالي ثم كانت الزيارة الثانية بقميص ميلان بعد 5 سنوات من رحلته الأولى مع الذئاب.

ونوهت إلى أن أنشيلوتي زار صوفيا كمدرب ليوفنتوس الإيطالي وحقق فوزاً صريحاً على ليفسكي صوفيا بهدفين نظيفين ثم كانت الزيارة الأخيرة على رأس النادي الملكي وانتزع انتصاراً ثميناً بنتيجة 2/1.

ويتصدر ريال مدريد جدول ترتيب المجموعة الثانية في مسابقة دوري أبطال أوروبا برصيد 6 نقاط يليه كل من بازل السويسري وليفربول الانكليزي بثلاث نقاط لكل منهما فيما يقبع لودوغوريتس البلغاري في ذيل المجموعة.