قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أثار وكيل أعمال اللاعبين الشهير البرتغالي خورخي مينديز، جدلاً كبيراً لدى جماهير ناديي تشيلسي الإنكليزي وريال مدريد الإسباني، بعدما تسربت صور اجتماعه برئيس نادي تيانجين كوانجيان الصيني، شو يوهوي، حيث تخوف أنصار الناديين من رحيل نجمي الفريقين، الإسباني دييغو كوستا والكولومبي خاميس رودريغيز، وذلك بحكم أنّ مينديز يعتبر وكيل أعمال النجمين.

وكانت تقارير إعلامية قد تحدثت مؤخراً أنّ دييغو كوستا لم يعد قادراً على التركيز في تدريبات فريق تشيلسي بعد وصول عرض صينيٍ يضمن له الحصول على 30 مليون يورو سنوياً، مع تلقي ناديه الإنكليزي على 90 مليون يورو.
 
كما أشارت تقارير بريطانية ، قيام عدد من لاعبي تشيلسي بمحاولات لإقناع زميلهم كوستا، بعدم الرحيل عن صفوف البلوز، خلال الفترة الحالية.
 
ووفقاً لصحيفة "ديلي ستار" فإن اللاعبين تحدثوا مع كوستا لتهدئته، وإقناعه بالبقاء مع الفريق، وعدم قبول العرض الصيني الضخم.
 
ولا ترغب إدارة النادي أو المدير الفني الإيطالي أنطونيو كونتي أيضاً التفريط في كوستا، والذي أصبح أحد مفاتيح انتصارات تشيلسي في الموسم الجاري.
 
وأوضحت ذات الصحيفة البريطانية ، إلى أن إدارة النادي بالإضافة للاعبين، سيحاولون حل الأزمة مع دييغو كوستا، والعمل على تجديد تعاقده ورفع راتبه.
 
ومن جهته ، فإنّ خاميس رودريغيز قضى معظم وقته في الموسمين الماضي والحالي في مقاعد احتياط نادي ريال مدريد، حيث لا يعتمد عليه مدرب الفريق زين الدين زيدان ضمن تشكيلته الأساسية ، مما فتح باب التكهنات حول رحيله في "الميركاتو" الشتوي الجاري، وذلك على الرغم من تصريحاته الأخيرة بأنه يرغب في الاستمرار مع النادي الملكي.
 
يُشار أنّ خورخي مينديز قام بإهداء رئيس نادي تيانجين قميصاً موقعاً من موكله اللاعب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم نادي ريال مدريد.
 
الصورة المسربة لاجتماع خورخي مينديز ورئيس نادي تيانجين الصيني: