قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طالبت النيابة العامة في إسبانيا، بحبس اللاعب الفرنسي لوكاس هيرنانديز، مدافع فريق أتلتيكو مدريد، لمدة 7 أشهر، وحبس صديقته إميليا يورينتي، 6 أشهر بعد دخولهما، في شجار معا.

وذكرت صحيفة "سبوت" الإسبانية أن النيابة العامة في المحكمة الابتدائية بمدريد طالبت بسجن لوكاس هيرنانديز لـ 7 أشهر بموجب المادة 153.1 من القانون الجنائي إضافة إلى حرمانه من حمل الأسلحة الشخصية المرخصة لمدة عامين.

وتوصل لوكاس هيرنانديز إلى اتفاق ودي مع صديقته خارج قاعة المحكمة، لكن القاضي لم يقبل ذلك وقرر الاستمرار في التحقيق وإجراء المحاكمة بشكل طبيعي.

وكانت الشرطة قد اعتقلت المدافع الفرنسي البالغ من العمر 20 عاما، الجمعة الماضي بمنزله في لاس روزاس بعد ورود بلاغ للشرطة من إميليا بتعرضها لاعتداء من جانب اللاعب.

واعتقلت الشرطة أيضاً صديقة اللاعب، حيث عانى كلى الطرفين من إصابات مختلفة الخطورة، لكن الصديقة لم تقض سوى فترة قصيرة في المركز قبل أن يتم نقلها لأحد مستشفيات مدريد.

وكان لوكاس هيرنانديز، قد انضم للفريق الأول لأتلتيكو مدريد في عام 2014، وقد شارك في الموسم الجاري في 6 مباريات رسمية مع فريق "الروخيبلانكوس".