قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت تقارير صحفية بريطانية أنّ "جشع" مينو رايولا، وكيل أعمال اللاعب الدولي البلجيكي رومالو لوكاكو، كان السبب في فشل صفقة انتقال النجم السابق لفريق ايفرتون إلى نادي تشيسلي وانضمامه في الأخير لصفوف مانشستر يونايتد.

وكان تشيلسي يضع لوكاكو كهدف رئيسي له في سوق الانتقالات الصيفية الحالية، حيث قرر المدير الفني للفريق، الإيطالي أنطونيو كونتي، الاستغناء عن خدمات المهاجم الإسباني دييغو كوستا وتعويضه بالمهاجم البلجيكي في الخط الأمامي ل"البلوز"، لكن مانشستر يونايتد دخل على الصفقة بشكل مفاجئ وخطف اللاعب من النادي اللندني.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل "البريطانية، فإن تشيلسي ظل يصارع في الصفقة حتى الساعات الأخيرة، وأبدى استعداده لتلبية مطالب إيفرتون المالية.

وأوضحت أن تشيلسي رفض الرضوخ لمطالب مينيو رايولا ومنحه 12 مليون جنيه إسترليني كعمولة على انتقال موكله، الأمر الذي منح مانشستر يونايتد أفضلية في المفاوضات.

يُشار أنّ صفقة انتقال رومالو لوكاكو لمانشستر يونايتد من ايفرتون، قد قدرت قيمتها الرسمية ب75 مليون جنيه استرليني.