قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

 سيعود نجل أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه الى السجن بعد رد الاستئناف الذي تقدم به ضد حكم بالسجن 13 عاما صادر بحقه لادانته بتبييض الأموال لصالح تجار المخدرات، وذلك بحسب ما أفادت السبت السلطات المحلية.

 
وسلم ايدسون "ايدينيو" شولبي دو ناسيمنتو (46 عاما) نفسه الى مركز للشرطة في ساو باولو بعد ظهر الجمعة، بحسب ما أكد متحدث باسم شرطة سانتوس لوكالة فرانس برس.
 
أضاف ان إيدينيو أودع في زنزانة بانتظار نقله الى السجن المركزي.
 
وحكم على ايدينيو، أحد الأبناء السبعة لبيليه، بالسجن لمدة 33 عاما في 2014 بعد إدانته بتهمة تبييض الأموال، الا ان العقوبة خفضت الى الى 13 عاما في شباط/فبراير 2017.
 
وارتبط اسم ايدينيو الذي دافع سابقا عن مرمى نادي سانتوس، بعلاقات مع مافيا المخدرات بزعامة رونالدو "نالدينيو" دواري بارسوتي، وهو اعترف بشرائه المخدرات منها، الا انه نفى العمل معها.
 
وبدأت التحقيقات في القضية عام 2005 وأوقف ايدينيو في حينه بعد التنصت على اتصالاته. وكشف محامي ايدينيو الذي عاش مسيرة كروية متواضعة مع سانتوس خلافا لوالده الذي قاد منتخب بلاده الى كأس العالم ثلاث مرات (1958 و1962 و1970)، ان موكله سيرفع القضية الى المحكمة العليا بعد رد الاستئناف الذي تقدم به.