: آخر تحديث

جيل جديد يضع كرة المضرب الروسية على الخارطة الدولية

اكتسبت كرة المضرب الروسية جيلا جديدا من اللاعبين قد يضعها على قمة الكرة الصفراء مع بروز أمثال كارين خاشانوف ودانييل ميدفيديف القريبين من تصنيف العشرة الأوائل.

منذ ثماني سنوات لم تعرف روسيا هذه الطفرة ودخول أي من لاعبيها الرجال نادي العشرين الأوائل، باستثناء فترة وجيزة للمخضرم ميخائيل يوجني في 2013.

على خطى العملاقين يفغيني كافيلنيكوف ومارات سافين، ارتقى خاشانوف إلى  المركز الحادي عشر وميدفيديف إلى السادس عشر في نهاية العام 2018، وذلك بعد حصد كل من الصديقين البالغين 22 عاما ثلاثة القاب للمحترفين هذه السنة.

واللاعبان لم يتألقا بمفردهما، إذ برز لفترة أندريه روبليف (21 عاما) قبل تراجعه إلى المركز الخمسين عالميا بسبب معاناته مع الإصابات، وبرصيده لقب دورة أوماغ الكرواتية في 2017 وربع نهائي فلاشينغ ميدوز.

وحدها الولايات المتحدة تملك لاعبين أكثر تحت 23 عاما في لائحة المئة الأوائل عالميا، لكن روسيا هي الوحيدة تملك لاعبين اثنين ضمن العشرين الأوائل.

يقول رئيس الاتحاد الروسي شامل تاربيشتشيف لصحيفة "كومرسانت" المحلية "منطقيا بمقدور هذا الجيل التفوق على نتائج كافيلنيكوف وسافين".

- "حدودنا السماء" -

يرى قائد المنتخب المشارك في كأس ديفيس منذ 1997 ان الأبرز بين الثلاثي هو كارن خاشانوف "اليوم هو لاعب كرة مضرب تم اعداده جيدا على مختلف الأصعدة".

بعد ان بدأ موسمه في منطقة الخمسين الأوائل عالميا، حقق اللاعب الأرميني الجذور نصف موسم رائعا توجه باحراز لقب بطولة الماسترز في باريس على حساب الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميا.

قال مبتسما بعد فوزه في باريس لمجلة "أوغونيوك" الروسية "في كانون الثاني/يناير، قلت لنفسي إن حلولي على مقربة من العشرين الأوائل في تشرين الثاني/نوفمبر سيكون جيدا. لكن كما نقول، السماء هي الحدود".

كثرت المقارنات بين اللاعب الفارع الطول (1,98 م) صاحب الارسالات القوية وقدوته في طفولته مارات سافين.

تخطت سمعته عالم كرة المضرب وأصبح نجما في وسائل الإعلام المحلية بعد تتويجه بلقب دورة موسكو في تشرين الأول/أكتوبر، فضلا عن ابتسامته ولسانه السليط الذي دفع البعض لتشبيهه أيضا بالممثل الأسترالي ليام هيمسوورث.

- إمكانيات ضئيلة -

ببنيته الجسدية النحيلة وضرباته التعجيزية أحيانا، يبرز دانييل ميدفيديف ضمن الجيل الروسي الجديد المرشح للمنافسة على أعلى المستويات.

نجح صاحب القدرة اللافتة بتعويض تأخره في إحراز ثلاثة ألقاب في 2018 بينها دورة طوكيو مطلع تشرين الأول/أكتوبر.

يقول تاربيشتشيف مبتسما "لم يحصل بعد على التكوين (الصحيح)، جسديا ونفسيا (...) برغم ذلك هو بين العشرين الأوائل. تخيلوا قوته بعد انتهاء تكوينه".

لكن نجاح اللاعبين الروس لا يدين بالكثير إلى روسيا. صحيح أن الرياضة تكتسب شعبية كبيرة في البلاد منذ سقوط الاتحاد السوفياتي، إلا ان إمكانيات الاتحاد ضئيلة ما دفع البعض من الجيل الجديد للسفر خارجا لمتابعة تطويره.

انتقل كاشانوف بدعم من عمه الثري إلى كرواتيا بعمر الخامسة عشرة لمتابعة احترافه والتدرب مع فدران مارتيتش الذي أشرف سابقا على البطل غوران إيفانيسيفيتش. ثم انتقل إلى برشلونة للعمل مع المدرب غالو بلانكو.

أما ميدفيديف فاضطرت عائلته للقيام بتنازلات مادية كي ينتقل إلى جنوب فرنسا في أنتيب، تحت اشراف اللاعب السابق جان-رينيه لينار.

الحالة مشابهة لدى السيدات اللواتي برز منهن النجمة الكبيرة ماريا شارابوفا، فقد اضطرت المصنفة أولى محليا والعاشرة عالميا داريا كاساتكينا الى ترك مسقط رأسها في تولياتي بعمر الخامسة عشرة كي تنضم إلى أكاديمية سلوفاكية.

حاجة لا ينفك تاربيشتشيف في الإشارة اليها "لا زلنا لا نملك مركزا وطنيا لكرة المضرب"، مضيفا ان نجاح خاشانوف وميدفيديف "لا يلغي تلك المشكلات".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. قطر تتخطى العراق بهدف وتبلغ ربع نهائي كأس آسيا
  2. كوريا الجنوبية تهزم البحرين بعد التمديد وتبلغ ربع النهائي
  3. التهرب الضريبي.. رونالدو يستبدل السجن بعقوبة مالية اضافية
  4. الإمارات المضيفة إلى ربع النهائي بعد التمديد أمام قرغيزستان
  5. أستراليا إلى ربع النهائي بركلات الترجيح على حساب أوزبكستان
  6. السعودية تودع كأس آسيا من الباب الضيق أمام اليابان
  7. نتائج متباينة للفرق المغربية في المنافسات الأفريقية
  8. ميسي ينقذ برشلونة وسيتي وتوتنهام يضيقان الخناق على ليفربول
  9. إيران تعلن نواياها وتلاقي الصين في ربع النهائي
  10.  فيتنام تفاجئ الأردن وتخطف أولى بطاقات ربع النهائي
  11. شبيه محمد صلاح يشعل الصراع بين الأندية المصرية
  12. ريال مدريد يثأر من إشبيلية بثنائية وأرسنال يسقط تشيلسي
  13. مورينيو: تجربتي مع إنتر ميلان الافضل وانا بريء من بيع محمد صلاح
  14. دافيد سيلفا يدخل تاريخ مانشستر سيتي بأعلى رصيد من المباريات
  15. هيغوايين سيتقاضى رابع أعلى راتب أسبوعي بين لاعبي تشيلسي
  16. الأرقام تكشف المنحى الإيجابي في أداء بوغبا بعد قدوم المدرب سولسكاير
في رياضة