قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واصل نجم هيوستن روكتس جيمس هاردن هوايته المفضلة فدك سلة ميامي هيت ب58 نقطة وقلب تخلف فريقه بفارق 21 نقطة الى فوز 121-118، في حين مني غولدن ستايت ووريرز حامل اللقب في الموسمين الماضيين بخسارة ثانية تواليا الخميس ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

على ملعب تويوتا سنتر وأمام 18100 متفرج، أمتع هاردن الجمهور الغفير عندما أنهى المباراة مع 58 نقطة و10 تمريرات حاسمة و7 متابعات، في حين أضاف اوستن ريفرز 17 نقطة للفائز.

وهي المرة السادسة هذا الموسم الذي يتخطى فيها هاردن حاجز الخمسين نقطة والخامسة عشرة في مسيرته، علما بأن رقمه القياسي من النقاط هو 61 نقطة، وقد سجله في سلة نيويورك نيكس (114-110) في 23 كانون الثاني/يناير الماضي.

وأنهى هاردن المباراة بتسجيل 16 سلة من أصل 31 محاولة بينها 8 رميات ثلاثية كما انه نجح في التسجيل من جميع الرميات الحرة التي احتسبت له (18 من 18).

ويسير هاردن على خطى عمالقة اللعبة أمثال كوبي براينت ومايكل جوردان، فالأول يحمل الرقم القياسي في تخطي حاجز ال50 نقطة في موسم واحد (10 مرات موسم 2006-2007)، يليه في المركز الثاني جوردان (8 مرات موسم 1986-1987) وذلك في السنوات الخمسين الأخيرة.

وقال هاردن أفضل هداف في الدوري الموسم الماضي بمعدل 6ر36 نقطة في المباراة الواحدة "أردت ان أكون قتاليا ومواصلة مهاجمة السلة. سددت كراتي عندما سنحت لي الفرصة في ذلك".

وتابع "كنا سيئين للغاية من الناحية الدفاعية لا سيما في الربع الثاني. هذا الأمر منح الفريق المنافس ثقة عالية وتمكن من التسجيل السلة تلو الأخرى بسهولة. كان يتعين علينا الضغط عليهم في الشوط الثاني وتحسين دفاعنا".

وأوضح "انه انتصار للفريق بأكمله وليس للاعب واحد، الجميع تحمل مسؤولياته في الدقائق الأخيرة".

وأعرب ريفرز عن دهشته من عدد النقاط الهائل الذي سجله زميله، وقال "حصلت على ورقة المباراة في نهايتها ورأيت أنه سجل 58 نقطة وكان الجميع مندهش وكأنهم يقولون +هل فعلا سجل هذا العدد من النقاط+. لم نكن نعرف أنه سجل هذا الكم من النقاط، انه عدد هائل، لقد كان مدهشا".

والفوز هو الرابع لروكتس تواليا رافعا رصيده الى 37 انتصارا مقابل 25 هزيمة ليقترب من بورتلاند ترايل بلازيرز وأوكلاهوما سيتي ثاندر في المركزين الرابع والثالث في المنطقة الغربية.

وتخلف روكتس بفارق 21 نقطة (61-82) في الربع الثالث، لكن هاردن المرشح للقب أفضل لاعب في الدوري للموسم الثاني تواليا، أيقظ فريقه الذي قلص الفارق تدريجيا وكان كريس بول حاسما في الدقائق الأخيرة بتسجيله رميتين حرتين وإضافة سلة قبل ثوان من النهاية ليخرج روكتس فائزا بفارق 3 نقاط.

- خسارة ثانية تواليا لووريرز-

ومني غولدن ستايت ووريرز بخسارته الثانية تواليا وكانت امام أورلاندو ماجيك 96-103، وذلك بعد سقوطه امام ميامي 125-126 في مباراته الأخيرة.

والخسارة هي الثالثة أيضا في آخر خمس مباريات منذ مباراة كل النجوم في 17 شباط/فبراير الماضي.

وتأثر ووريرز بغياب نجمه كيفن دورانت الذي أراحه مدربه للمرة الأولى هذا الموسم، وأندريه ايغودوالا المريض ليخسر الفريق أمام أورلاندو للمرة الأولى منذ كانون الأول/ديسمبر 2012.

وكان أفضل مسجل في صفوف أورلاندو أرون غوردون (22 نقطة و15 متابعة)، وستيفن كوري في صفوف الخاسر مع 33 نقطة واضاف كل من  كلاي طومسون وديماركوس كازينس 21 نقطة.

وقال كوري "كنا مسيطرين على مجريات المباراة بعد نهاية الربع الثالث، لكننا أهدرنا العديد من الرميات السهلة ولم ننجح في ايذاء الفريق المنافس، انه أمر مخيب ومن الصعب تقبله".

وبقي غولدن ستايت متصدرا للمجموعة الغربية برصيد 43 فوزا و19 خسارة، وسقط مطارده دنفر ناغتس  (42 فوزا و19 خسارة) بدوره على أرضه أمام يوتا جاز 104-111.

ومني أوكلاهوما سيتي ثاندر بخسارته الثالثة تواليا بسقوطه أمام فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 104-108.

وفرض الاسترالي بن سيمونز نفسه نجما للمباراة بتسجيله "تريبل دبل" مع 11 نقطة و13 متابعة و11 تمريرة حاسمة.

وتغلب كليفلاند كافالييرز على نيويورك نيكس 125-118، وأنديانا بايسرز على مينيسوتا تمبروولفز 122-115.