قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: شكل تتويج فريق أياكس أمستردام الهولندي باللقب الـ 34 في تاريخه فرصة لتسليط الضوء على مساهمة لاعبيه المغاربة، حكيم زياش ونوصير مزراوي وزكرياء الأبيض، في التألق اللافت الذي بصم عليه النادي الهولندي في المسابقات المحلية والقارية.

والجميل أن فوز النادي الهولندي بلقب الإرديفيزي أياما بعد تتويجه بكأس هولندا، ذكر لاعبيه وطاقمه الإداري والفني وجماهيره بلاعب مغربي آخر، هو عبد الحق نوري، اللاعب الموهوب الذي تنبأ له المهتمون بمستقبل كبير، قبل أن يصاب في 8 يوليو 2017 بتلف خطير ودائم في الدماغ بعد سقوطه خلال مباراة ودية، ضد بروسيا دورتموند.

ولعل من الصدف العجيبة أن يهدي النادي الهولندي لقبه الـ34 إلى لاعبه المغربي الذي اشتهر بحمله الرقم 34 على قميصه. وفيما تزينت قمصان الاحتفال بصورة هذا اللاعب المغربي، كما أعطيت الكلمة لوالده في حفل ضخم، نقلت تقارير إخبارية هولندية عن اللاعب فان دي بيك، قوله: "هذا اللقب من أجل آبي (عبد الحق نوري)". فيما أرفق حساب "أياكس أمستردام بالعربية" صورة نوري بعبارة: "هذا اللقب لك ياعزيزي".

فرحة التتويج بلقب الدوري الهولندي، بعد مباراة دي غرافشاب، ترافقت مع حمل زياش ومزراوي والأبيض، للعلم المغربي، في خطوة تؤكد تعلقا ببلد الآباء والأجداد.

واحتفى حساب الفريق الهولندي بأداء حكيم زياش ونصير مزراوي، خلال الموسم الكروي المنتهي. وجاء في تدوينة: "زياش لاعب السنة .. 2017 / 2018 و2018 / 2019 .. نحبك"، مرفقة بشريط يظهر بعضا مما يتمتع به الدولي المغربي من موهبة كروية.

ومما جاء في حساب "أياكس أمستردام بالعربية"، بــ"فيسبوك": "أفضل لاعب بأياكس أمستردام خلال هذه السنة: حكيم زياش! حسب موقع "ووسكورد" العالمي، حكيم زياش أولا، متبوعا بتاديتش ثم دي يونغ، كأصحاب أعلى تنقيط في فريق أياكس خلال هذا الموسم في الإرديفيزي".

ذات الصفحة، أشارت إلى اختيار نصير مزراوي أفضل موهبة صاعدة، وذلك عبر تدوينة نقرأ فيها: "أفضل موهبة صاعدة بأياكس أمستردام هذه السنة: نصير مزراوي !".