قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قدم الحارس المصري محمود جاد أداء رائعاً بعدما أنقذ مرماه من هدف محقق بطريقة أكروباتية في لقطة لا تنسى خلال المباراة التي جمعت فريقه إنبي بمضيفه بيراميدز في الجولة الأولى من بطولة الدوري المصري.

وكانت المباراة قد شهدت خسارة إنبي برباعية نظيفة ، إلا أن طريقة جاد في إنقاذ مرماه قد جعلته حديث العالم، حيث تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي "لقطة فيديو" تكشف طريقة الإنقاذ المذهلة التي كان بطلها الحارس المصري ابن الـ 22 عاماً.

ونجح محمود جاد في إنقاذ إنبي من هدف محقق بتصدٍ خرافي على مرتين، جاءت الأولى برأسه عندما اسرع في استقبال تمريرة عبد الله سعيد بضربة رأسية قبل ان تصل إلى منطقة الجزاء ، إلا ان الكرة عادت إلى رجب بكار الذي حاول مخادعة الحارس بإرسال كرة ساقطة مستغلاً خروجه من مرماه ، إلا انه تمكن من الرجوع إلى مرماه بسرعة كبيرة ثم إبعاد الكرة إلى خارج الملعب بتصدٍ خرافي آخر .

وخطف الحارس محمود جاد بهذا التصدي الأضواء بمهاراته العالية التي اظهرها في احلك الاوقات، ادى فيها دورا مزدوجا كمدافع ثم كحارس ، ليصنع بهذا التصدي الخرافي الحدث في مختلف وسائل الإعلام المحلية والعالمية التي تناقلت إنقاذه البهلواني.

هذا وشبه موقع "غيف مي سبورت" هذا التصدي بتصدٍ سابق كان بطله الحارس الإنكليزي جو هارت في مباراة فريقه مانشستر سيتي أمام مانشستر يونايتد ، حيث غادر مرماه لدعم زملائه في إحدى الهجمات ، إلا ان الكرة وصلت الى المهاجم واين روني الذي حاول استغلال بعد هارت عن مرماه لهز شباكه ، لكن الحارس تمكن من اللحاق بها قبل ان تدخل مرماه ليبعدها إلى خارج الملعب وسط دهشة روني وبقية اللاعبين من السرعة الفائقة التي أظهرها حارس المرمى.

شاهد الفيديو: