قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعهد لاعبو ساوثامبتون والطاقم التدريبي بالتبرع بأجورهم عن يوم الجمعة الذي شهد تعرض الفريق لهزيمة مذلة 9-صفر أمام ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم إلى مؤسسة النادي الخيرية في محاولة لإصلاح العلاقة مع الجماهير.

وحقق ليستر أكبر انتصار خارج الديار في تاريخ الدوري الإنجليزي عندما سحق ساوثامبتون باستاد سانت ماريز بعد ثلاثيتين من أيوزي بيريز وجيمي فاردي، وهي أسوأ هزيمة لأصحاب الأرض في تاريخ النادي البالغ 133 عاما.

وقال ساوثامبتون في بيان "اللاعبون يعملون على... إصلاح العلاقة مع جماهير النادي.

"وكخطوة أولى، قرر اللاعبون أنهم يرغبون في التبرع بأجورهم عن يوم مباراة ليستر إلى مؤسسة ساوثامبتون في محاولة للمساعدة في العمل المهم الذي تقوم به المؤسسة الخيرية".

وسيتطلع اللاعبون للتعويض في مباراتين متتاليتين ضد مانشستر سيتي، حيث يلتقي ساوثامبتون أولا مع سيتي في كأس رابطة المحترفين الإنجليزية يوم الثلاثاء ثم في الدوري الممتاز يوم السبت.

وأرسلت الهزيمة ساوثامبتون، الذي طُرد لاعبه رايان برتراند في الدقائق الأولى، إلى منطقة الهبوط بينما بقي ليستر في المركز الثالث في الترتيب بفارق ثماني نقاط خلف ليفربول المتصدر.