قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

استغل نادي هيرتا برلين تزامن مباراته امام ضيفه لايبزيغ في الجولة الجولة الحادية عشر من بطولة الدوري الألماني مع الذكري الثلاثين لسقوط جدار برلين الشهير ، من خلال وضع مجسم لجدار برلين داخل ملعبه "الأولمبي" والسماح لبعض الجماهير بالدخول وهدمه احتفالاً بهذه المناسبة.

وكان جدار برلين الذي سمّاه الألمان بـ " جدار العار" قد ظل على مدار ثلاثين عاماً يقسم ألمانيا وبرلين الى شطرين (غربي و شرقي) بسبب الحرب الباردة التي كانت بين الاتحاد السوفياتي و الولايات المتحدة الاميركية ، ثم ازيل هذا الجدار في التاسع من شهر نوفمبر من عام 1989 ليتم توحيد الألمانيتين الغربية والشرقية في عام 1990.

وشهدت مباراة هيرتا برلين مع لايبزيغ إقامة احتفالية مميزة بذكرى تحطيم الجدار ، وتجديد تلك اللحظة التاريخية ، وذلك من خلال تشييد نسخة من الجدار في وسط ملعب "الأولمبي" الذي احتضن اللقاء، قبل ان تقوم الجماهير بتحطيمه بنفس الطريقة التي حطّم بها أباؤهم الجدار الحقيقي قبل ثلاثين عاماً .

يشار الى أن نادي هيرتا برلين كتب على حسابه في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" بهذه المناسبة :" اليوم نلعب بدون جدار و بلا حدود ، اليوم نلعب من اجل برلين وألمانيا موحدة".

شاهد الفيديو