قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سجل المهاجم المخضرم خواكين ثلاثية تاريخية قاد بها فريقه ريال بيتيس لفوز مهم على ضيفه أتلتيك بلباو 3-2 الأحد ضمن المرحلة السادسة عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ودخل ابن الـ38 عاماً و140 يوماً تاريخ الدوري الإسباني من أوسع أبوابه، اذ أصبح أكبر لاعب في تاريخ "لا ليغا" يسجل "هاتريك"، بحسب رابطة الدوري، متخطياً أسطورة ريال مدريد ألفريدو دي ستيفانو الذي سجل "هاتريك" في آذار/مارس 1964 في عمر 37 عاما و255 يوما.

وسجل خواكين أهدافه في غضون 18 دقيقة (2 و11 و20)، ليصبح سابع لاعب في تاريخ الدوري الإسباني يسجل "هاتريك" في أول 20 دقيقة.

وهي المرة الأولى الذي ينجح فيها الدولي السابق الذي بدأ مسيرته في الملاعب الإسبانية عام 1999، بتسجيل ثلاثة أهداف في مباراة واحدة.

وافتتح خواكين التسجيل في الدقيقة الثانية بترويضه تمريرة البرازيلي إيمرسون العرضية بصدره وتسديدها بيمناه قوية في سقف مرمى بلباو.

وأضاف النجم السابق لفالنسيا الهدف الثاني بتسديدة من داخل منطقة الجزاء على يسار الحارس أوناي سيمون (11)، قبل أن يضيف الثالث بعد مجهود فردي للورن مورون مرر على إثره الكرة الى خواكين الذي دخل منطقة الجزاء وسدد الكرة الخادعة في الشباك (20).

وقلص بلباو الفارق عبر إينياكي وليامس (44) من خلال ركلة جزاء احتسبت بعد لمسة يد على أليكس مورينو (44)، قبل أن يضيف يوري بيرشيتشي الثاني بتسديدة يسارية قوية من خارج منطقة الجزاء (75).

وكاد خواكين المنفرد يسجل الهدف الرابع بتسديدة قوية من انفراد أمام المرمى، لكن حارس بلباو تصدى لها ببراعة (90+1).

وأتاح هذا الفوز لبيتيس التقدم إلى المركز الحادي عشر برصيد 23 نقطة، فيما بقي بلباو سادسا برصيد 27 نقطة.

- خيتافي رابعا موقتاً -

وفي مباراة أخرى أقيمت اليوم، تقدم خيتافي إلى المركز الرابع موقتا بفوزه على مضيفه إيبار 1-صفر.

ورفع فريق ضاحية مدريد الجنوبية رصيده إلى 27 نقطة، بفارق نقطة أمام ريال سوسييداد الخامس الذي يحل لاحقا ضيفا على بلد الوليد.

وانتظر خيتافي حتى الدقيقة 67 لهز شباك مضيفه عبر البديل أنخل لويز رودريغيز من تسديدة بيمناه أودع من خلالها الكرة بعيدا عن متناول الحارس الصربي ماركو دميتروفيتش.

وهو الهدف الـ28 لرودريغيز لصالح خيتافي في الدوري الإسباني، وبات ثالث أفضل مسجل في الليغا في تاريخ النادي، بحسب احصاءات "أوبتا".

وألغى الحكم إدواردو برييتو هدفاً لإيبار سجله كيكيه غارسيا بعد العودة لتقنية الفيديو "في ايه آر" التي أظهرت ان الأخير لمس الكرة بيده (54).

كما عاد الحكم مرة أخرى للفيديو وألغى هدفا للضيوف بحجة التسلل على رودريغيز الذي تدخل في اللعبة دون لمس الكرة، علماً أن المدافع بدرو بيغاس هو من أدخل الكرة في مرماه بعد ارتدادها من الحارس (88).

وشهدت المباراة طرد التشيلي فابيان أوريلانا لدى أصحاب الأرض في الدقيقة 90+7، بعد تدخل عنيف على البديل جورجي مولينا.

وتجمد رصيد إيبار عند 15 نقطة في المركز السادس عشر.

وانتهى لقاء بلد الوليد وسوسييداد سلبا ليبقى الاول في المركز الرابع عشر مع 19 نقطة، والثاني في المركز الرابع برصيد 27 نقطة.

وتغلب ليغانيس على سلتا فيغو في معركة القاع 3-2. سجل اوسكار (15 و39) وكيفن رودريغيس (55) للفائز، ورد الخاسر بهدفين سجلهما نستور اراوخو (64) وياغو اسباس (81)، علما بأن سلتا اكمل الدقائق العشرين الاخيرة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه غابريال فرنانديز لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

ويحتل سلتا فيغو المركز الثامن عشر مع 13 نقطة وليغانيس التاسع عشر ب9 نقاط.

وتختتم المرحلة لاحقا بلقاء إشبيلية الثالث ضيفا على أوساسونا.