قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

عاد النجم السلوفيني لوكا دونشيتش الى فريقه دالاس مافريكس بعد غياب بسبب الإصابة، وقاده للفوز على سان أنتونيو سبيرز، بينما أوقف مينيسوتا تمبروولفز سلسلة من 11 هزيمة متتالية، بفوز صعب على ساكرامنتو كينغز في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

وقاد الشاب دونشيتش (20 عاما) دالاس مافريكس للفوز على ضيفه سان أنتونيو سبيرز 102-98، بينما انتزع مينيسوتا الفوز من مضيفه كينغز بنتيجة 105-104 بعد شوطين إضافيين، في مباريات الدوري الخميس.

وكانت مباراة الأمس الأولى لدونشيتش الذي يخوض موسمه الثاني مع دالاس، منذ تعرضه لإصابة في الكاحل الأيمن في 14 كانون الأول/ديسمبر، وغيابه عن أربع مباريات لفريقه انتهت بفوزين وخسارتين.

لكن دونشيتش الذي يبرز كأحد نجوم الدوري، عاد بقوة الى صفوف مافريكس، وأنهى مباراة الخميس مع 24 نقطة و10 متابعات وثماني تمريرات حاسمة، وكان قريبا من الـ "تريبل دابل" التاسعة له هذا الموسم.

والسلوفيني هو الوحيد الذي حقق حتى الآن 8 "تريبل دابل" (10 على الأقل في ثلاث من الفئات الاحصائية) في الدوري هذا الموسم.

وقال اللاعب الذي كان أفضل مسجل في المباراة، إن عودته كانت "جيدة (...) كان الأمر بمثابة خوض سباق ماراتون، كنت متعبا جدا".

وتابع "عندما تغيب عن أربع أو خمس مباريات، يختلف الأمر (على صعيد اللياقة)، لكن العودة وتحقيق الفوز كانا رائعين".

وخاض السلوفيني قرابة 33 دقيقة من أصل 48 هي زمن المباراة، وكان أفضل مسجل، بينما سجل زميله تيم هاردواي جونيور 17 نقطة، وساهم كل من دوريان فيناي-سميث واللاتفي كريستابس بورزينغيس بـ13 نقطة.

وكان دالاس الأفضل في غالبية مراحل المباراة، وتقدم بفارق 17 نقطة قبل أربع دقائق من نهايتها. لكن سان أنتونيو نجح في تقليص الفارق الى أربع نقاط فقط (98-102) مع تبقي 38,6 ثانية، بفضل ثلاثية رودي غاي، دون ان يتمكن فريقه من تعزيز رصيده في ما تبقى من الوقت.

في المقابل، كان ديمار ديروزن الأفضل في صفوف سان أنتونيو مع 21 نقطة، سجل 16 منها في الشوط الثاني.

وتلقى سان أنتونيو الذي يشرف عليه المدرب المخضرم غريغ بوبوفيتش، خسارته الـ18 في 30 مباراة هذا الموسم، بينما حقق دالاس فوزه الـ20 مقابل 10 هزائم، ويحتل المركز الخامس في المنطقة الغربية، متقدما على يوتا جاز السادس الذي فاز على بورتلاند ترايل بلايزرز 121 - 115.

وحقق يوتا فوزه السادس في آخر سبع مباريات، وجاء على ضيفه بورتلاند في مباراة سيطر عليها من البداية الى النهاية، على رغم ان نتيجتها النهائية (فارق ست نقاط)، لا تعكس الهيمنة التي فرضها جاز خلال مجريات اللقاء، لاسيما في الربع الثالث حين تقدم بفارق 23 نقطة.

ويعود ذلك الى تمكن بورتلاند، مع تبقي أقل من خمس دقائق على النهاية، من تقليص الفارق الى نقطة واحدة (102-103). لكن لاعب يوتا الفرنسي رودي غوبير (16 نقطة و15 متابعة)، نجح في التصدي لمحاولات من كارميلو أنطوني وداميان ليلارد، مبقيا فريقه في المقدمة.

وكان الأفضل لدى الفائز دونافان ميتشل مع 35 نقطة وسبع تمريرات حاسمة، بينما أضاف الأسترالي جو إينغلز 25 نقطة وخمس متابعات.

من جهته، سجل نجم بورتلاند ليلارد 34 نقطة مع ثماني تمريرات حاسمة، لكنها لم تكفِ لانقاذ فريقه من الخسارة الـ18 هذا الموسم (في 32 مباراة)، والثانية على التوالي بعد أربعة انتصارات.

- مينيسوتا وديترويت يوقفان الهزائم -

وتمكن مينيسوتا تمبروولفز من وضع حد لسلسلة هزائم متتالية وصل عددها الى 11، بتحقيق فوز بالغ الصعوبة على مضيفه ساكرامنتو كينغز.

وأتى فوز مينيسوتا بفارق النقطة الواحدة بعد شوطين إضافيين ومنافسة محتدمة على مدى أرباع المباراة، اذ تفوق كينغز في الأول 26-21، ليفوز مينيسوتا في الثاني 29-22، ويعود ساكرامنتو للفوز بالثالث 31-21، قبل أن يحسم تمبروولفز الأخير بنتيجة 19-11.

والمفارقة أن الفريقين تعادلا 90-90 قبل دقيقتين من نهاية الربع الأخير من الوقت الأصلي، ولم يتمكن أي منهما من التسجيل، لتمتد المباراة الى شوط إضافي أول تمكن فيه بادي هيلد من منح ساكرامنتو التعادل 97-97 بفضل رمية ثلاثية قبل دقيقة من نهاية الشوط.

وفي الشوط الإضافي الثاني، كاد هيلد أن ينقذ فريقه مجددا، لكن رميته الثلاثية عند صافرة النهاية لم تجد طريقها الى النجاح، لتنتهي المباراة بفارق النقطة الوحيدة لصالح مينيسوتا.

وكان أفضل مسجل للفائز السنغالي جورغي ديينغ مع 21 نقطة و15 متابعة، وهو قاد فريقه لتحقيق فوزه الحادي عشر في 30 مباراة.

وفي المنطقة الشرقية، أوقف ديترويت بيستونز سلسلة من خمس هزائم متتالية، بتحقيقه فوزا عريضا على ضيفه واشنطن ويزاردز 132-102.

وعادل ديترويت أكبر عدد من النقاط يسجله هذا الموسم، بعدما سبق له الفوز على سان أنتونيو سبيرز 132-98 في الأول من الشهر الحالي.

وكان أفضل مسجل لديترويت الذي حقق انتصاره الـ20 في 30 مباراة هذا الموسم، كريستيان وود مع 22 نقطة أضاف إليها سبع متابعات.

وتمكن نيويورك نيكس من التغلب على مضيفه بروكلين نتس 94-82 في المباراة بين قطبي المدينة الأميركية، بفضل 33 نقطة سجلها جوليوس راندل، بينما تغلب ممفيس غريزليز على مضيفه أوكلاهوما سيتي ثاندر 110-97 بفضل 21 نقطة لليتواني يوناس فالانتشيوناس.