قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

حددت لجنة المسابقات في الاتحاد العراقي لكرة القدم المستقيل الخميس 20 شباط/فبراير المقبل موعدا لاستئناف بطولة الدوري المحلي بمشاركة 15 فريقا.

وكان أعضاء المكتب التنفيذي في الاتحاد العراقي تقدموا باستقالات جماعية لدى الاتحاد الدولي (فيفا)، في اطار اتفاق تم ابرامه مع اللاعب الدولي السابق عدنان درجال يقوم الاخير بموجبه بالتنازل عن دعاوى قضائية قدمها لدى المحاكم العراقية بحق الاتحاد.

وذكر رئيس لجنة المسابقات علي جبار في مؤتمر صحافي السبت ان "المسابقة تستأنف في 20 شباط/فبراير المقبل بآلية جديدة اتيحت فيها فرصة المشاركة الطوعية، فقرر 15 فريقا المشاركة بينما انسحبت خمسة فرق".

ولم تتأثر الفرق المنسحبة بقرار الهبوط، اي ضمنت مشاركتها في الموسم التالي.

وتوقفت بطولة الدوري مطلع تشرين الأول/اكتوبر الماضي بسبب الاحداث الامنية في العاصمة بغداد وعدد من المدن الجنوبية التي تتواصل فيها التظاهرات الاحتجاجية المطالبة بتحسين الاوضاع الحياتية والخدماتية.

واوضح جبار "سيتم توزيع الفرق على ثلاث مجموعات (كل مجموعة خمسة فرق) تخوض مبارياتها ذهابا وايابا بطريقة التجمع في ملاعب مدن اقليم كردستان اربيل ودهوك والسليمانية، في حال استمرار التوتر في بعض المدن".

واضاف "اما في حال عودة الاستقرار والحياة الطبيعية في تلك المدن، فتخوض الفرق في المجموعات الثلاث، مبارياتها ذهابا وايابا في ملاعبها المقررة".

وتتضمن الآلية الجديدة للمسابقة تأهل ستة فرق (الاول والثاني من كل مجموعة) الى دور نهائي للبطولة تجري مبارياته بطريقة التجمع من مرحلة واحدة يحدد مكانها لاحقا حسب الظروف المتاحة.

ولفت "اذا كانت الظروف مواتية في العاصمة ستقام مباريات تجمع الفرق الستة في بغداد وخلافا لذلك سنختار مكانا مناسبا اخر ربما البصرة او النجف او كربلاء او اربيل".

والفرق الخمسة عشرة المشاركة في المسابقة هي الميناء والقوة الجوية والنفط والصناعات ونفط الوسط والزوراء والنجف ونفط الجنوب والكهرباء وامانة بغداد واربيل والشرطة والحدود والطلبة ونفط ميسان.

كما قررت لجنة المسابقات وضع فرق الزوراء والشرطة والقوة الجوية على رأس كل مجموعة من المجموعات الثلاث.

اما الفرق المنسحبة فهي الكرخ والديوانية والقاسم والسماوة وزاخو، والاخير هو احد فرق اندية اقليم كردستان ويمتلك ملعبا حديثا سيستضيف مباريات تجمع احدى المجموعات الثلاث.

وكان الاتحاد حدد في وقت سابق الاول من شباط/فبراير المقبل موعدا لاستئناف المسابقة الا ان عدم استكمال فترة التحضيرات حالت دون ذلك.