قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

سيكتشف الدراجون مسارا جديدا من الثلاثاء حتى السبت، وذلك حين يخوضون النسخة الأولى من طواف السعودية في الرياض بمشاركة 130 دراجا عالميا يمثلون 18 فريقا، بينها أربعة تنافس في المستوى العالمي وهي أستانا، البحرين، أن تي تي والإمارات العربية المتحدة.

وتتألف النسخة الأولى من الطواف السعودي الذي يعتبر البريطاني مارك كافنديش، صاحب ثاني أكبر عدد انتصارات بمراحل طواف فرنسا الشهير (30 بفارق أربع مراحل خلف البلجيكي إيدي ميركس)، أبرز المشاركين فيه، من خمس مراحل، تبلغ مسافتها الإجمالية 755 كلم.

وسيكون الانطلاق من مجمع الأمير فيصل بن فهد الأولمبي إلى مركز السيباني التابع لمحافظة ضرما في مرحلة أولى تمتد لمسافة 173 كلم، وصولا الى مرحلة السبت الختامية التي تبلغ مسافتها 144 كلم من جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن وصولا الى قصر المصمك التاريخي في قلب العاصمة الرياض.

ويشكل طواف السعودية خطوة أخرى في مسعى المملكة لزيادة النشاطات الرياضية في إطار "رؤية 2030" التي تسعى من خلالها الرياض الى تنويع مصادر الدخل والحد من الاعتماد على النفط كمصدر رئيسي للإيرادات العامة.

واحتضنت السعودية الشهر الماضي رالي دكار الصحراوي الذي أقيم للمرة الأولى في القارة الآسيوية، إضافة الى استضافتها الكأسين السوبر الإسبانية والإيطالية في كرة القدم، وذلك بعد أن نظمت العام الماضي الجائزة الكبرى لسباقات فورمولا أي للسيارات، وكأس الدرعية لكرة المضرب بمشاركة لاعبين من الصف الأولى على رأسهم الروسي دانييل مدفيديف، ونزالا بين الملاكمين البريطاني أنطوني جوشوا والأميركي من أصل مكسيكي أندي رويز على ثلاثة ألقاب عالمية للوزن الثقيل في الملاكمة.