القاهرة: أعلن رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم ("كاف") أحمد أحمد الثلاثاء إرجاء نهائيات كأس الأمم الإفريقية المقررة في الكاميرون عاما واحدا بسبب تبعات فيروس كورونا المستجد، لتنطلق في يناير 2022 بدلا من مطلع 2021.

وقال أحمد خلال مؤتمر صحافي إثر اجتماع للجنة التنفيذية للاتحاد اليوم عبر تقنية الاتصال بالفيديو، إن الاتحاد اتخذ هذا القرار لأن "الصحة هي الأولوية المطلقة".

وشدد الملغاشي على ان وباء "كوفيد-19" لم يبلغ "الذروة" بعد في العديد من دول القارة السمراء، ما جعل قرار تأجيل البطولة أمرا ضروريا.

وباتت أمم إفريقيا 2021 ثالث بطولة قارية يتأجل موعدها بسبب "كوفيد-19"، بعد كأس أوروبا وكوبا أميركا اللتين كانتا مقررتين في صيف العام الحالي، وتم إرجاؤهما الى صيف 2021.

وأشار رئيس الاتحاد القاري الى ان بطولة أمم إفريقيا للمحليين "شان" التي كانت مقررة أيضا في الكاميرون في نيسان/أبريل من العام الحالي، ستقام اعتبارا من كانون الثاني/يناير 2021، بدلا من بطولة كأس الأمم.

وتوقفت منافسات اللعبة على صعيد القارة، باستثناء بوروندي، اعتبارا من آذار/مارس بسبب "كوفيد-19"، بما شمل التصفيات المؤهلة لكأس الأمم، ومنافسات مسابقتي الأندية، أي دوري الأبطال وكأس الاتحاد (الكونفدرالية).

وعلى صعيد مسابقتي الأندية، أقر الاتحاد استكمالهما بصيغة معدلة (إقامة مباراة واحدة في نصف النهائي بدلا من مباراتي ذهاب وإياب)، اعتبارا من أيلول/سبتمبر المقبل.

وأوضح الاتحاد في بيان عن اجتماع اللجنة التنفيذية، ان مسابقة دوري الأبطال ستستكمل في أيلول/سبتمبر في مكان يحدد لاحقا.

أما مسابقة كأس الاتحاد ("الكونفدرالية")، فسيتم استكمالها أيضا بالصيغة المعدلة في المغرب.

الى ذلك، أعلن الاتحاد إلغاء نسخة العام الحالي من كأس الأمم الإفريقية للسيدات التي كان من المقرر ان تنطلق في تشرين الثاني/نوفمبر.

في المقابل، أعلن "كاف" اطلاق نسخة للسيدات من مسابقة دوري الأبطال اعتبارا من العام المقبل، على ان يتم "إعلان صيغتها والتفاصيل الأخرى المتعلقة بها في الوقت المناسب".

وأعرب أحمد عن فخره "بولادة دوري أبطال للسيدات على مستوى القارة الإفريقية"، معتبرا ان الخطوة "تاريخية بالنسبة الى كرة القدم الإفريقية والعالمية".

وعلى صعيد انتخابات رئاسة الاتحاد المقررة في ختام ولاية الأعوام الأربعة لأحمد، أشار الأخير الى انها ستقام مبدئيا في 12 آذار/مارس 2021 في موريتانيا.

مواضيع قد تهمك :