أبيدجان: دعا الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الاتحاد العاجي للعبة الى إلغاء الانتخابات الرئاسية بعدما رفض الأخير ترشيح المهاجم السابق ديدييه للرئاسة.

ورفضت اللجنة الانتخابية في الاتحاد العاجي الخميس ترشيح دروغبا للرئاسة، معتبرة ان الهداف السابق يفتقد لأهلية الترشح، إذ لم يحصل سوى على ترشيح ناديين من الدرجة الاولى، فيما يحتاج الى ثلاثة على الأقل.

وجاء في الرسالة التي أرسلها فيفا الى الاتحاد العاجي في 27 الحالي "نطلب تعليق كل الإجراءات المتعلقة بالعملية الانتخابية حتى إشعار آخر".

وقال الفريق الانتخابي الخاص بمهاجم تشلسي الانكليزي السابق الخميس إنه كان يتوقع هذا القرار من الاتحاد العاجي.

وقال ماهامادو سانغاري أحد أعضاء الفريق "فريق دروغبا ليس متفاجئا بهذا القرار لرفض الترشيح. ولكن نبقى صامدون. سنرد بما يتوافق مع النصوص التي تحيط بهذه الانتخابات".

وتضمن ملف دروغبا ثلاثة أندية، بينها أفريكا سبور الشهير، لكن الاخير لم يُعتمد بسبب توقيع الترشيح من قبل نائب رئيس النادي وليس رئيسه الداعم لرئيس الرابطة سوري دياباتيه (الذي نال دعم ستة أندية من الدرجة الأولى).

وأشار دروغبا في ملفه الى دعم رابطة الحكام، لكن في هذه الحالة ايضا، كان الترشيح من شخص "ليس لديه القدرة على الزام رابطة الحكام قانونا"، بحسب اللجنة الانتخابية.

ولدى روغبا مهلة خمسة أيام للجوء الى لجنة الاستئناف.

وكان القائد السابق لمنتخب "الفيلة" قد تلقى صفعة في منتصف يوليو الماضي عندما رفضت رابطة اللاعبين العاجيين تأييده.

وبالاضافة الى دروغبا (43 عاما)، ترشح إدريس ديالو، نائب الرئيس السابق في الاتحاد والمدعوم من رابطة اللاعبين ونجوم سابقين على غرار سيريل دومورو وبونافنتور كالو، ونائب الرئيس الحالي ورئيس رابطة الدوري سوري دياباتيه المدعوم من اللاعبين السابقين ديدييه زوكورا ويوسف فوفانا وعبدولاي تراوري.

وكانت النقابة الدولية للاعبي كرة القدم المحترفين (فيفبرو) قد أوقفت نقابة اللاعبين العاجيين بسبب "عدم امتثالها للقانون" ورفضها دعم ترشح دروغبا لانتخابات رئاسة الاتحاد.

مواضيع قد تهمك :