قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مدريد : تنفس أتلتيكو مدريد المتصدر الصعداء بعد سلسلة من النتائج المخيبة مؤخرا، وتحضر جيدا لدربي العاصمة بعد أسبوع من الآن ضد جاره اللدود ريال مدريد حامل اللقب، بعودته من ملعب فياريال بالنقاط الثلاث بعد الفوز عليه 2 صفر الأحد في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ودخل فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني اللقاء ضد فياريال على خلفية تعادل وهزيمة في المرحلتين الماضيتين وسقوط على أرضه ضد تشلسي الإنكليزي صفر 1 في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري الأبطال.

لكنه نجح الأحد في العودة الى السكة الصحيحة وتعزيز حلمه باحراز اللقب للمرة الأولى منذ 2014، موسعا الفارق مجددا بينه وبين برشلونة الى خمس نقاط بعدما قلصه الأخير السبت الى نقطتين بفوزه على مضيفه إشبيلية 2 صفر أيضا.

ويأمل أتلتيكو أن يسديه ريال سوسييداد خدمة جليلة الإثنين في ختام المرحلة من خلال الفوز على ريال مدريد الذي تراجع حاليا للمركز الثالث بفارق ست نقاط عن جاره اللدود وخصمه المقبل، ونقطة عن غريمه الأزلي برشلونة.

وكان أتلتيكو الأخطر في البداية وحصل على فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل بعد سوء تفاهم بين الحارس سيرخيو أسينخو وراوول ألبيول، إلا أن لاعبي سيميوني عجزوا عن استثمارها (8)، ثم رد أصحاب الأرض برأسية لألفونسو بيدراسا مرت قريبة من مرمى الحارس السلوفيني يان أوبلاك (13) الذي تدخل مرة أخرى لصد محاولة داني باريخو (15).

وافتتح أتلتيكو التسجيل بهدية من ألفونسو بيدراسا الذي حول الكرة في شباك حارسه أسينخو عن طريق الخطأ خلال محاولته قطع الطريق على المونتينيغري ستيفان سافيتش (26).

وكان فياريال قريبا من إدراك التعادل لولا تدخل أوبلاك ثم الدفاع لابعاد الكرة بعد رأسية من جيرار مورينو (36).

وكان الهدف بالنيران الصديقة الفاصل بين الفريقين مع الوصول الى نهاية الشوط الأول، ثم بدأ سيميوني الثاني بتبديل اضطراري حيث استعان بالبرتغالي جواو فيليكس بعد اصابة الفرنسي توما ليمار.

وحصل الأوروغوياني لويس سواريز على فرصة ذهبية في الدقيقة 54 لتعزيز تقدم أتلتيكو بعد خطأ في إبعاد الكرة، لكن الحارس أسينخو تدخل وحرمه من هدفه السابع عشر في 21 مباراة بقميص فريقه الجديد "لوس روخيبلانكوس"، ثم كرر الأمر بعد دقائق معدودة في وجه الأرجنتيني أنخل كوريا (59).

وحسم جواو فيليكس النتيجة بشكل كبير لصالح فريقه بهدف رائع من تسديدة على "الطاير" إثر عرضية من الكرواتي سيمي فرساليكو فشل الحارس باو لوبيز في اعتراضها بالشكل المناسب (69).

بيتيس يعزز حظوظه القارية

وعزز ريال بيتيس حظوظه بالمشاركة القارية الموسم المقبل بتحقيقه فوزه الثالث توالياً، وجاء على حساب مضيفه قادش 1 صفر.

ويدين الفريق الأندلسي بانتصاره الثاني عشر للموسم إلى البديل خوانمي الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 84 من اللقاء.

ورفع بيتيس الذي لم يخسر سوى مرة واحدة في المراحل التسع الأخيرة وكانت أمام برشلونة 2 3 في المرحلة 22، رصيده الى 39 نقطة في المركز السادس بفارق نقطتين أمام فياريال بعد خسارة الأخير أمام أتلتيكو.

وفي المقابل، فشل قادش في تحقيق الفوز للمرحلة السابعة تواليا ومني بهزيمته الثانية عشرة للموسم، فتجمد رصيده عند 25 نفطة في المركز الخامس عشر.

وفرط بلد الوليد بفوز هام جدا لصراعه من أجل تجنب الهبوط، وذلك حين تقدم على مضيفه سلتا فيغو في الدقيقة 70 بهدف التشيلي فابيان أوريانا، قبل أن تهتز شباكه بهدف التعادل في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع عبر الكولومبي جايسون موريو.

ورفع بلد الوليد رصيده الى 22 نقطة في المركز السابع عشر، مقابل 30 لسلتا فيغو في المركز العاشر.