قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين : يعود بايرن ميونيخ الى المنافسات المحلية والقارية على وقع غياب هدافه ونجمه البولندي روبرت ليفاندوفسكي في "أسوأ توقيت" لبطل أوروبا ومتصدر الدوري الالماني، وذلك قبل مباراته المصيرية ضد مضيفه لايبزيغ الثاني في المرحلة السابعة والعشرين من البوندسليغا السبت، وقبل أيام من المواجهة المرتقبة مع باريس سان جرمان الفرنسي في ربع نهائي دوري الابطال.

وأصيب ليفاندوفسكي (32 عامًا) في التواء بركبته اليمنى خلال مباراة بولندا ضد أندورا الاحد ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال قطر 2022 بعد ان سجل هدفين من ثلاثية نظيفة لبلاده، قبل أن يخرج في الدقيقة 63، ويترك معسكر منتخب بلاده قبل المواجهة امام انكلترا الاربعاء (خسر 2 1).

وأعلن النادي البافاري أن أفضل لاعب في العالم لعام 2020 سيبتعد لمدة أربعة أسابيع عن الملاعب ليغيب بالتالي عن مباراة الذهاب ضد وصيفه العام الماضي سان جرمان في الدور ربع النهائي من دوري الابطال الاربعاء والاياب في 13 من الشهر الحالي، إضافة الى المواجهة الهامة ضد لايبزيغ المتأخر بفارق أربع نقاط فقط.

وقال توماس مولر مهاجم بايرن إن "أصابة +لوي+ هي أنباء مريرة بالنسبة لنا. إنه أسوأ توقيت ممكن".

وتُظهر الإحصاءات مدى أهمية ليفاندوفسكي بالنسبة لبايرن الساعي للقب تاسع تواليًا في البوندسليغا، بعد أن سجل له 35 هدفًا في 26 مباراة في الدوري هذا الموسم محطماً رقمه الشخصي القياسي (34 في الموسم الماضي)، و42 هدفًا في 36 مباراة في جميع المسابقات هذا الموسم.

وتشكل إصابة القناص البولندي عقبة أمام هدف شخصي يسعى له هذا الموسم قبل ثماني مراحل من النهاية، وهو معادلة أو تجاوز رقم اسطورة الفريق البافاري غيرد مولر في عدد الاهداف المسجلة في موسم واحد في الدوري الالماني، بعد أن سجل الأخير 40 هدفًا في موسم 1971 1972.

وبعد أن سجل هاتريك من رباعية نظيفة أمام شتوتغارت في المرحلة 26 قبل النافذة الدولية، بات ليفاندوفسكي ثاني أفضل هداف في تاريخ الدوري الالماني مع 271 هدفًا في 346 مباراة، متفوقًا على كلاوس فيشر النجم السابق لشالكه وكولن وبوخوم برصيد 268 هدفاً، وخلف نجم بايرن ميونيخ السابق "المدفعجي" مولر برصيد 365 هدفًا في 427 مباراة.

"بايرن قويّ من دون ليفاندوفسكي"

وفي حال تأهل بايرن الى نصف نهائي المسابقة القارية، سيتحتم على ليفاندوفسكي أن يخوض سباقًا ضد الزمن من أجل خوض مباراة الذهاب ضد مانشستر سيتي الانكليزي او بوروسيا دورتموند في 28 الشهر الحالي.

ويسعى فريق مدرب بايرن هانزي فليك الى الفوز الخامس تواليًا في الدوري والسابع في جميع المسابقات منذ خسارته أمام أينتراخت فرانكفورت 1 2 في المرحلة 22.

وسيخوض "عملاق" بافاريا المباراة بغياب الظهير الايسر الكندي الناشئ ألفونسو ديفيس بعد طرد مباشر في السابقة إثر تدخل قوي على الياباني واتارو ايندو، والمدافع الاخر جيروم بواتنغ بسبب تراكم البطاقات، حيث من المتوقع أن يحل نيكلاس زوله مكانه في قلب الدفاع الى جانب النمسوي دافيد ألابا.

من جهته، أكد المدير الرياضي في لايبزيغ ماركوس كروشي إن "بايرن سيملك فريقًا قويًا على ارض الملعب حتى من دون ليفاندوفسكي"، مضيفًا "لا نتمنى الاصابة لأحد ولكن علينا أن نركّز على أنفسنا".

فيما اعتبر القائد النمسوي مارسيل سابيتسر أن ذلك يشكل فرصة لفريقه المضيف "ليس لدينا شيء نخسره. فكرة أن الضغط ليس علينا يناسب الفريق".

وكان فريق المدرب يوليان ناغلسمان عوض بفوزه على أرمينيا بيليفيلد 1 صفر في المرحلة السابقة، سقوطه في فخ التعادل امام ضيفه أينتراخت فرانكفورت 1 1 في المرحلة 25 عندما توقفت سلسلته من 6 انتصارات متتالية في الدوري.

دورتموند يواجه اينتراخت في صراع المركز الرابع

يحل بوروسيا دورتموند على مانشتسر سيتي في دوري الابطال الثلاثاء، إلا أنه يواجه خطر عدم التأهل الى البطولة القارية الاسمى في الموسم المقبل.

يستقبل خامس ترتيب الدوري السبت منافسه اينتراخت فرانكفورت الرابع الطامح للعودة الى دوري الابطال بعد غياب 61 سنة، وهو يبتعد عنه بفارق أربع نقاط.

وقال مدرب دروتموند ايدين ترزيتش "إنها مباراة ذات أهمية هائلة بالنسبة لنا. هي مواجهة مصيرية لأن الفرصة أمامنا لتقليص الفارق".

قد يكلّف الفشل في بلوغ دوري الابطال دورتموند خسارة لاعبيه الاساسيين أمثال هدافه الشاب المتألق النروجي ارلينغ هالاند والانكليزي جايدون سانشو في سوق الانتقالات المقبلة، إضافة الى خسائرة مادية.

وقال المدير المالي في الفريق الاسود والاصفر لصحيفة "رور ناخريختن" المحلية إن النادي خسر 43,5 مليون يورو (51 مليون دولار) من الإيرادات في عام 2020، مضيفًا أن الرقم قد "يسوء بشكل كبير مرة أخرى" في العام 2021 بسبب جائحة كوفيد 19.

وفي أبرز المواجهات الاخرى، يستضيف فولفسبورغ الثالث نظيره كولن السادس عشر الطامح للابتعاد عن منطقة الهبوط، فيما يأمل اونيون السابع تعزيز آماله بمركز قاري عندما يستضيف غريمه هرتا في دربي العاصمة برلين الاحد.

لاعب تحت المجهر: هالاند

سجل هالاند 21 هدفًا في 21 مباراة شارك فيها في البوندسليغا هذا الموسم، إلا أنه لا يجد مساندة كافية من زملائه.

بدا غاضبًا بعد نهاية المباراة أمام كولن منذ 10 أيام، بعد أن أنقذ فريقه من الخسارة بتسجيله هدف التعادل 2 2 في الوقت بدل الضائع بعدما افتتح له التسجيل أيضًا.

وأشارت صحيفة "سبورت" الكاتالونية الخميس الى أن وكيله مينو رايولا ووالده آلف إينغه حطا في برشلونة للتفاوض على انتقاله الى العملاق الكاتالوني.

ومع عنوان "قنبلة: مينو رايولا ووالد هالاند في برشلونة"، نشرت الصحيفة الكاتالونية مقطع فيديو يظهر رايولا وآلف إينغه يخرجان من المطار ويصعدان في سيارة.