قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ميامي: أبدى مدرب فريق إنتر ميامي الأميركي لكرة القدم مدافع مانشستر يونايتد الدولي الإنكليزي السابق فيل نيفيل السابق إعجابه بقدرات روميو، نجل زميله السابق نجم "الشياطين الحمر" ومنتخب "الأسود الثلاثة" ديفيد بيكهام، بعد بداياته في دوري الدرجة الثالثة في الولايات المتحدة.

وخاض روميو (19 عامًا) مباراته الاحترافية الاولى الأحد بعد أن بدأ أساسيًا في تشكيلة فريق فورت لوديردايل المشارك في دوري الدرجة الثالثة الأميركية والرديف لإنتر ميامي الذي يشترك ديفيد في ملكيته.

وشارك الابن الثاني لنجم ريال مدريد الاسباني وباريس سان جرمان الفرنسي السابق لمدة 79 دقيقة في المباراة ضد ساوث جورجيا تورمينتا التي انتهت بالتعادل 2 2 ولفت أداؤه نيفيل الذي لعب سابقًا مع والده في مانشستر يونايتد، رغم أنه لمس الكرة 19 مرة فقط.

وقال نيفيل "أعتقد أنه أدّى جيدًا. كان من المقرر أن يلعب 45 دقيقة ولكنه خاض قرابة 80 دقيقة لأنه شاب متعطش، لذا هذا يدل على أدائه".

فرصةٌ لمسيرة احترافية

وأضاف المدافع الدولي السابق "هناك الكثير من الضغوطات على كاهليه والتوقعات منه، ولكن قدميه على الأرض. يدرك أن لديه الكثير من الامور لتطويرها ولديه كل الصفات والمقومات، الشخصية والعزم، وهو شخص لطيف، ليحصل على فرصة جيدة لتأسيس مسيرة احترافية في كرة القدم".

وأكد نيفيل أن زميله السابق ديفيد طلب منه أن يكون قاسيًا مع ابنه "أول شيء قاله لي ديفيد +عليك أن تقسو عليه أكثر من أي لاعب آخر+".