قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيدني: عبّر الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول عالمياً في كرة المضرب وغير الملقح ضد فيروس كورونا، عن "خيبة أمل كبيرة" لرفض محكمة عليا أسترالية استئناف قرار إلغاء تأشيرته، لكنه سيمتثل للقرار ويغادر البلاد.

قال "نولي" البالغ 34 عاماً في بيان عشية انطلاق بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى "احترم قرار المحكمة وسأتعاون مع السلطات المعنية في ما يتعلّق بخروجي من البلاد".

قرار المحكمة

وكانت المحكمة الفدرالية الأسترالية قد رفضت استئناف نجم كرة المضرب الصربي نوفاك ديوكوفيتش لـ"قرار الغاء تأشيرة دخوله إلى أستراليا وطرده منها الذي أمرت به الحكومة" معتبرة أن المصنف أول عالميا الذي لم يتلق اللقاح المضاد لفيروس كورونا، "يشكل خطرا صحيا".

وأتى هذا القرار الذي اتخذه قضاة المحكمة الثلاثة بالإجماع على آمال الصربي البالغ 34 عاما بخوض بطولة أستراليا المفتوحة لكرة المضرب التي تنطلق الاثنين.

وكان ديوكوفيتش يسعى للفوز بلقب هذه البطولة للمرة العاشرة.

وتابع ديوكوفيتش الذي سمح له بمغادرة مركز الاحتجاز الذي نقل إليه السبت، الجلسة عبر الانترنت من مكاتب محاميه في ملبورن.

ويستحيل نظريا على اللاعب أن يطعن بقرار المحكمة وسيضطر إلى مغادرة أستراليا فورا مع ما قد يحمل ذلك من تداعيات على مسيرته الرياضية لاحقا.