قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: أكّد الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميًا أنه لا يشجّع على مقاطعة بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، على خلفية إقصاء اللاعبين الروس والبيلاروس من نسخة هذا العام بسبب الحرب على أوكرانيا.

ورغم أنه أعلن معارضته للقرار واصفًا إياه الشهر الماضي بالـ"جنوني"، اعتبر الصربي أن "المقاطعة عدوانية جدًا، برأيي هناك حلول أفضل يمكننا الوصول إليها".

ولم يحدّد "دجوكر" خلال المؤتمر الصحافي بعد تتويجه بلقبه السادس في دورة روما للماسترز الاحد اثر فوزه على اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس ما هي الحلول التي يفكر بها ولكنه كرّر أنه لا يوافق على المقاطعة "الرياضيون يمارسون الرياضة، إذا تم استبعادهم من الرياضة لمجرد أنهم ينتمون إلى بلد معين، فهذا قرار سيئ".

وتابع المتوج بـ20 لقبًا كبيرًا "نحن بحاجة إلى القليل من الحوار مع ويمبلدون. أنا لا أشارك في المناقشات مثلما كنت قبل عشر سنوات ولا أتحدث مع (منظمي) ويمبلدون ولكن قيل لي إنهم صارمون للغاية".

وأعلن منظّمو البطولة الانكليزية في 20 نيسان/أبريل الفائت عن إقصاء اللاعبين الروس والبيلاروس من نسخة هذا العام التي تقام بين 27 حزيران/يونيو والعاشر من تموز/يوليو بسبب غزو روسيا لأوكرانيا.