قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: يواصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو غيابه عن فريقه مانشستر يونايتد الإنكليزي الذي يسافر الجمعة في جولته الاستعدادية للموسم الجديد الى تايلاند وأستراليا من دون أفضل لاعب في العالم خمس مرات، وذلك بعد منحه المزيد من الوقت للتعامل مع مسألة عائلية.

وتغيّب النجم البرتغالي عن تدريبات يونايتد الإثنين عندما رحب المدرب الجديد الهولندي إريك تن هاغ باللاعبين الدوليين في أولى مراحل التمارين المخصصة للموسم الجديد.

وأعلم رونالدو النادي أنه مضطر لعدم الالتحاق بزملائه الذين انضم اليهم الإثنين اللاعبون الدوليون العائدون من انشغالهم مع منتخبات بلادهم، بسبب مسألة عائلية.

وبقي نجم ريال مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي سابقاً غائباً عن الفريق الخميس، ما يعني أنه لن يكون مع المجموعة التي ستسافر الجمعة الى بانكوك ولم يُعرف ما إذا كان سيلتحق بالفريق قبل مواجهته الودية مع خصمه المحلي ليفربول الثلاثاء في تايلاند قبل الانتقال الى أستراليا.

هندسة الرحيل

وتفسر وسائل الإعلام غياب اللاعب البالغ من العمر 37 عاماً في إطار محاولته لهندسة الرحيل عن "أولد ترافورد".

وعاد رونالدو إلى مانشستر يونايتد قادماً من يوفنتوس الإيطالي الصيف الماضي، لكن رغم نجاحه في فرض نفسه الهداف الأوّل للنادي الإنكليزي في الموسم المنصرم، وثالث الهدافين في الدوري الممتاز (18 هدفاً)، اكتفى "الشياطين الحمر" باحتلال المركز السادس.

وفشل يونايتد في حجز مقعده لمسابقة دوري أبطال أوروبا وخرج خالي الوفاض من أي لقب، ما سيجعل "سي آر7" الذي يمتد عقده لعام آخر بالإضافة إلى عام اختياري، يكتفي بخوض مسابقة الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) الموسم المقبل.

ويصرّ يونايتد على أن نجمه البرتغالي، صاحب 24 هدفاً في كافة المسابقات الموسم الماضي، ليس للبيع مع حرص المدرب الجديد تن هاغ على العمل معه.

وقال متحدث باسم النادي لصحيفة "مانشستر إيفنينغ نيوز" إن "كريستيانو رونالدو لن يكون جزءاً من مجموعة مانشستر يونايتد المقرر مغادرتها في جولة ما قبل الموسم الى تايلاند وأستراليا الجمعة"، مضيفاً "لقد منح إجازة إضافية للتعامل مع مسألة عائلية".

وشدد "كريستيانو ما زال مرتبطاً بعد مع مانشستر يونايتد لموسم آخر وهو ليس للبيع".