قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: أكدت السعودية أن منافع لقاح "أسترازينيكا" تفوق مخاطره، وذلك في بيان أصدرته الهيئة العامة للغذاء والدواء، ونشرته وكالة الأنباء السعودية، وجاء فيه أن حدوث أعراض الجلطات بالتزامن مع استخدام لقاح أكسفورد/ أسترازينيكا "نادر جدًا".

وبحسب البيان، تلقت الهيئة 34 بلاغاً حول أعراض جانبية لجلطات وانخفاض الصفائح الدموية بالتزامن مع استخدام لقاح أكسفورد/ أسترازينيكا، "وتمت دراسة هذه البلاغات من جميع جوانبها العلمية والفنية وعرضها على اللجان العلمية المختصة"، مع ترجيح وجود 7 حالات تجلط مُحتملة مرتبطة باللقاح "لعدم وجود أسباب أخرى لظهور التجلطات، إلا أنَّه حتى الآن لم يتم تأكيد متلازمة نقص الصفائح والتخثر المناعي المرتبطة بلقاح أسترازينيكا في أي من هذه الحالات"، بحسب البيان.

أضاف الهيئة: "بناءً على عدد البلاغات المحلية المُستلمة، فإنَّ معدل حدوث هذه الأعراض بالتزامن مع إعطاء لقاح أكسفورد/ أسترازينيكا في المملكة نادر جداً"، مشددة على أن المنافع المرجوة من إعطاء اللقاح ما زالت تفوق المخاطر المحتملة بحسب المعلومات الطبية المعتمدة للقاح.

وحثت الهيئة من تلقى اللقاح على استشارة الطبيب أو التوجه إلى أقرب مركز صحي عند ظهور عدد من الأعراض واستمرارها مدة تزيد عن ثلاثة أيام بعد تلقي اللقاح، مثل الصداع الشديد والمستمر، أو الغثيان، أو التقيوء، أو الاعتلال في الرؤية، أو ضيق في التنفس، أو الآلام الحادة في الصدر أو البطن، أو البرودة في الأطراف، أو التورم في الساقين، أو البقع الدموية صغيرة تحت الجلد في غير موضع الحقنة.

الجدير بالذكر أن عدة دول قيدت استخدام اللقاح لكبار السن. وسحبت الدنمارك الجرعات المتاحة، وقالت النرويج، يوم الخميس، إن الأمر سيستغرق مزيدا من الوقت لتقرير ما إذا كانت ستستأنف استخدام هذا اللقاح.

مواضيع قد تهمك :