قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: ترسل وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) في صاروخ من صنع شركة "سبايس أكس"، ثلاثة رواد فضاء أميركيين وآخر ألمانياً إلى محطّة الفضاء الدولية حيث سيمضون ستة أشهر في مدار الأرض.

وهذه ثالث مهمة مأهولة منتظمة توفرها "سبايس أكس" لحساب وكالة ناسا.

وسيحل طاقم المهمة الذي يحمل اسم "كرو -3"، محل الرواد الأربعة في مهمة "كرو-2"، الموجودون في محطة الفضاء الدولية منذ نيسان/أبريل، بينهم الفرنسي توما بيسكيه.

وبعد فترة تسلّم وتسليم قصيرة بين الطاقمين، تعود "كرو 2" إلى الأرض "مطلع تشرين الثاني/نوفمبر"، وفق وكالة ناسا التي لم تعطِ تاريخًا محدّدًا.

الرحلة الأولى

وينطلق الأحد صاروخ "فالكون 9" من مركز كينيدي الفضائي في كاب كانافيرال في ولاية فلوريدا، عند الساعة 02,21 بالتوقيت المحلّي (06,21 ت غ). وستوضع على قمته الكبسولة "دراغون" التي تقل رواد الفضاء.

وستكون هذه الرحلة الأولى لهذا النموذج من الكبسولة، المسمّى "إنديورانس".

وبعد حوالى 22 ساعة، تلتحم المركبة بمحطة الفضاء الدولية وفيها رواد الفضاء من وكالة ناسا راجا شاري وكايلا بارون وتوم مارشبورن إضافة إلى رائد الفضاء الألماني ماتياس مورر من وكالة الفضاء الأوروبية. وقد وصل الرواد الأربعة إلى مركز كينيدي الفضائي الثلاثاء.

ويجري الرواد الأربعة الخميس تمرينًا عامًا على عملية الإطلاق يرتدون خلالها بزاتهم الفضائية ويأخذون مكانهم داخل الكبسولة، وستُجرى سلسلة عمليات تدقيق للتحقّق من جاهزية المركبة للإنطلاق.

وسيجري الأميركي توم مارشبورن مهمّته الثالثة إلى الفضاء، فيما الرواد الثلاثة الآخرون سيقومون بأولى مهماتهم الفضائية.