قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: أشارت دراسة أجريت في معهد كارولنسكا، جامعة طبية في السويد، ونُشرت نتائجها في دورية Alzheimer’s & Dementia، إلى أن ارتفاع معدل ضربات القلب في سن الشيخوخة يؤشِّر على وجود خطر مستقبلي للإصابة بالخرف.

وهو ما أيده موقع Neuroscience News، مشيراً إلى إمكانية استخدام ضربات القلب في تحديد الأشخاص الذين يعانون من مخاطر أعلى للإصابة بالخرف بهدف التدخل المبكر.
فقد أظهرت دراسة تابعت المشاركين لمدة تصل إلى 12 عامًا، أن الأفراد الذين لديهم معدل ضربات قلب يبلغ 80 نبضة في الدقيقة أو أعلى في المتوسط خلال فترات الراحة، لديهم خطر الإصابة بالخرف بنسبة 55% أكثر من أولئك، الذين لديهم معدل ضربات قلب يتراوح بين 60 و69 نبضة في الدقيقة.

وكشف الباحثون أن الصلة بين مخاطر الإصابة بالخرف وارتفاع معدل ضربات القلب مهمة حتى بعد التكيف مع عوامل الإرباك المحتملة مثل أمراض القلب والأوعية الدموية المختلفة.
ورغم أن الدراسة لا يمكن أن تثبت علاقةً سببية حتى الساعة، إلا أن الباحثين يقدمون العديد من التفسيرات المعقولة للصلة بين ارتفاع معدل نبضات القلب في حالة الراحة وبين الإصابة بالخرف، بما يشمل تأثير أمراض القلب والأوعية الدموية الكامنة وعوامل الخطر القلبية الوعائية وتصلب الشرايين وعدم التوازن بين أنشطة الأعصاب السمبثاوي والباراسمبثاوي.

هذا وتشير التوقعات لارتفاع عدد الأشخاص المصابين بالخرف إلى 139 مليونًا على مستوى العالم بحلول عام 2050، بعدما كانت هذه الأرقام تشير إلى وجود 55 مليون إصابة في العام 2020، وفقًا للإحصائيات الصادرة عن منظمة الزهايمر العالمية. وهو ما يزيد معدل القلق مع غياب وجود علاج ناجع لمرض الألزهايمر حتى اليوم.