قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس:اعلن المتحدث باسم الخارجية الفرنسية الاثنين ان فرنسا تعتبر ان quot;تفاقم العنف لا يؤدي الى نتيجةquot; في قمع المتظاهرين المعارضين في ايران والذي ادى الاحد الى مقتل ما لا يقل عن ثمانية اشخاص.

وقال برنار فاليرو خلال مؤتمر صحافي ردا على سؤال حول التظاهرات الكبيرة التي قمعت الاحد واعقبتها حملة اعتقالات الاثنين quot;في الوقت الذي يرتفع فيه عدد القتلى تعرب فرنسا مجددا عن قلقها الكبير وادانتها للاعتقالات التعسفية واعمال العنف التي ترتكب بحق المتظاهرينquot;.

واضاف quot;تفاقم القمع لا يفضي الى نتيجةquot;. وتابع ان quot;حلا سياسيا يقوم على الحوار واحترام المبادىء الديموقراطية هو الطريق المناسب للخروج من الوضع الراهنquot;. ومساء الاحد دانت الخارجية الفرنسية quot;الاعتقالات التعسفية واعمال العنفquot; في ايران quot;ضد متظاهرين اتوا للدفاع عن حقهم في حرية التعبير وتطلعاتهم لارساء الديموقراطيةquot;.

وضيقت السلطات الايرانية الاثنين الخناق على المعارضة من خلال تنفيذ حملة اعتقالات غداة احد اعنف الايام التي شهدتها ايران منذ اعادة انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد في حزيران/يونيو.