قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت اثينا انقرة إلى مكافحة الهجرة السرية وإلى التعاون بصورة وثيقة ومنتظمة لتقليص عدد المهاجرين السريين.

اثينا: وجه وزير حماية المواطن اليوناني ميخاليس كريسوخويديس رسالة الى نظيره التركي بشير اتالاي يدعوه فيها الى التعاون الquot;مكثفquot; لمكافحة الهجرة السرية، بحسب بيان وزاري صدر الاثنين.

وكتب كريسوخويديس في الرسالة الموقعة بتاريخ 27 كانون الثاني/يناير quot;اود دعوتكم الى لقاءات في الشهر الجاري لمناقشة الهجرة السرية، وهي قضية بالغة في الاهمية لبلدينا (...) اتخذت في العقد الفائت ابعادا ضخمة عبر حدودنا البرية والبحريةquot;.

كما دعا الوزير اليوناني تركيا الى quot;التعاون بصورة وثيقة ومنتظمة لتقليص عدد المهاجرين السريينquot; واقترح عقد لقاءات لتحسين تطبيق الاتفاق حول اعادة استقبال الاف المهاجرين غير الشرعيين الوافدين الى اليونان من الاراضي التركية، حيث تتهم اثينا انقرة بعدم تطبيقه.

وبمناسبة رسالة وجهها رئيس الوزراء اليوناني جورج بابادوبولوس الى نظيره التركي رجب طيب اردوغان في 25 كانون الثاني/يناير، تطرق باباندريو الى ضرورة وضع quot;خطة عملquot; يونانية-تركية لمواجهة الهجرة غير المشروعة.

وما زالت اليونان مدخلا رئيسيا للمهاجرين الى اوروبا الغربية انطلاقا من السواحل التركية القريبة. عام 2009 اوقفت السلطات اليونانية 10165 مهاجرا سريا في بحر ايجه (شرق). وتتلقى اليونان مساعدة اوروبية في اطار مهمة فرونتكس لمكافحة الهجرة.

وسبق ان طلب الاتحاد الاوروبي من انقرة تكرارا اتخاذ اجراءات للحد من الهجرة السرية.