قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

السليمانية: اعلنت مصادر امنية واخرى طبية كردية عراقية اصابة ثلاثة اشخاص بجروح في اطلاق مسلحين مرتبطين بحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس العراقي جلال طالباني، النار ضد تجمع لانصار قائمة التغيير ليل الثلاثاء الاربعاء في السليمانية، شمال بغداد.

وقال مصدر طبي في مستشفى السليمانية الخميس لوكالة فرانس برس quot;تلقينا ثلاثة جرحى احدهم بحالة خطيرة بعد منتصف ليلة الثلاثاء الاربعاء، وبعد نصف ساعة من وصولهم وخلال تلقيهم العلاج قام مسلحون باعتقالهم من المستشفىquot;.

واشار مراسل وكالة فرانس برس الى تكرار اطلاق الرصاص في مدينة السليمانية (270 كلم شمال بغداد) مساء كل يوم منذ اطلاق الحملة الانتخابية، من قبل المروجين للقوائم الانتخابية الرئيسية quot;التحالف الكردستانيquot; وquot;التغييرquot;.

وقال شاهو سعيد، وهو نائب رئيس كتلة التغيير في برلمان اقليم كردستان، لفرانس برس ان عناصر quot;ميليشيا تابعة لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني قاموا مساء الثلاثاء باطلاق النار على تجمع لانصار قائمتنا ما ادى الى اصابة ثلاثة بجروحquot;.

واضاف ان quot;هؤلاء (الميليشيا) قاموا بعدها باختطاف الجرحى من مستشفى السليمانية والتوجه بهم الى جهة مجهولة، ولا نعلم اي هم الانquot;.

من جانبه، قال المتحدث باسم اللجنة الامنية في السليمانية زانا حمه صالح ان quot;قوات الامن اعتقلت اشخاصا بينهم من قام باطلاق الرصاص في الهواء خلال تجمع جماهري لانصار قائمة التغيير مساء الثلاثاءquot;.

واشار الى ان quot;بين المعتقلين جرحى اصيبوا بالرصاص، وقد تلقوا العلاج في المستشفى ثم نقلوا الى مديرية الامن حيث تم فتح تحقيقquot; في الحادث.

وتخوض قائمة quot;التغييرquot; التي يتزعمها مصطفى نشيروان ثاني تنافس لها ضد الحزبين الكرديين الرئيسيين الاتحاد الوطني والديموقراطي الكردستاني الذي يتزعمه رئيس الاقليم مسعود بارزاني خلال الانتخابات التشريعية المقررة في السابع من اذار/مارس المقبل.