قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ناكييلي: اعلنت حوالى 248 امرأة تعرضهن للاغتصاب بين 10 و13 حزيران/يونيو بايدي جنود فارين بقيادة كولونيل، في ابالا وكانغولي وناكييلي باقليم جنوب كيفو (شرق) في جمهورية الكونغو الديموقراطية بحسب تعداد اجرته وكالة فرانس برس استنادا الى مصادر طبية.

واوضح طبيب من مستشفى ناكييلي لوكالة فرانس برس ان 121 امرأة من هذه البلدة اعلن انهن تعرضن للاغتصاب ليل 11 الى 12 حزيران/يونيو كما اكدت الامم المتحدة الجمعة. وفي ابالا اشار ممرض المركز الصحي الى ان 55 امرأة اكدن تعرضهن للاغتصاب ليل 10 الى 11 حزيران/يونيو، فيما سجل ممرض كانغولي تأكيد 72 امرأة من هذه القرية انهن وقعن ضحية الاغتصاب في الليلة نفسها.

وتقع كانغولي (سبعة الاف نسمة) وابالا (6400 نسمة) على بعد 5 و7 كلم على التوالي من ناكييلي (12300 نسمة) في منطقة فيزي بجنوب اقليم جنوب كيفو.

وقال زعيم قرية ناكييلي لوزيما ايتامو نغوما لفرانس برس ان عمليات الاغتصاب هذه وكذلك عمليات النهب ارتكبها 150 جنديا مسلحا على الاقل بقيادة الكولونيل نيراغيري كوليموشي الملقب quot;كيفاروquot;.

وكان هؤلاء الجنود فروا سيرا في الثامن من حزيران/يونيو من مركز كاناندا العسكري الواقع على بعد 64 كلم الى جنوب ناكييلي.

والكولونيل كيفارو عنصر سابق في ميليشيا ماي ماي للوطنيين المقاومين الكونغوليين، انضم الى الجيش الوطني في 2009 بعد اتفاق سلام مع كينشاسا.