قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: أعلنت ثمان منظمات حقوقية واهلية في تونس الثلاثاء، بينها رابطة حقوق الإنسان وجمعية النساء الديمقراطيات ونقابة الصحافيين التونسيين انها ستنظم غدًا الاربعاء quot;وقفة مناصرة للشعب السوريquot; امام السفارة السورية في تونس.

يتزامن الاعلان عن هذه الوقفة مع تنديد مجموعة من الجمعيات بتصدي النظام السوري لانتفاضة شعبه بـquot;شتى اشكال العنف من خطف واعتقالات تعسفية وتعذيب وممارسات مهينة ولا إنسانية وقتل عشوائي ومتعمد للمتظاهرين بالرصاص والدبابات وتعتيم وتضليل اعلامي عن الجرائم المرتكبةquot;.

كما توجهت هذه الجمعيات بنداء الى المجتمع الدولي ومجلس الامن الدولي وجامعة الدول العربية والحكومات العربية الى اتخاذ quot;اجراءات اكثر صرامةquot; لحث السلطات السورية على quot;وقف هذه الجرائم ومحاسبة مرتكبيهاquot;، كما دعت مكونات المجتمع المدني التونسي والعربي والعالمي الى quot;مواصلة التحرك والتنديد وفضح الجرائمquot;، حسبما جاء في بيانها.

وكانت احزاب تونسية، من بينها حركة التجديد و حركة النهضة الاسلامية والحزب الديمقراطي التقدمي، قد quot;ادانتquot; من جهتها quot;قمع السلطات السورية الامنية والعسكرية للمتظاهرين السلميينquot; في البلاد، ما خلف مئات القتلى والمصابين.

هذا ولم تصدر من الحكومة المؤقتة في تونس اية مواقف بخصوص ما يحدث في سوريا، لكنها سمحت بشكل غير رسمي بعقد مؤتمر للمعارضة السورية على ترابها في الثاني عشر من ايلول/سبتمبر المقبل.