قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: دعت منظمة (مراسلون بلا حدود) مراقبي جامعة الدول العربية في سوريا الى التحقيق في وفاة صحافي سوري امس اثر اصابة في الرأس تعرض لها في ال30 من ديسمبر الماضي.

وكان الصحافي السوري شكري احمد ابوبرغل اصيب برصاصة قناص وهو يهم بالدخول الى منزله عائدا من مقر عمله في (راديو دمشق) حيث يعمل مقدم برامج قبل ثلاثة ايام.

ودانت منظمة مراسلون بلاد حدود في بيان لها الليلة الماضية مقتل الصحافي السوري داعية مراقبي الجامعة العربية هناك الى التوجه الى مكان الحادث لفتح تحقيق في مقتل ابوبرغل البالغ 56 عاما الذي يعمل صحافيا في جريدة (الثورة) اضافة الى عمله مقدم برامج في راديو دمشق.

ودعت المنظمة مراقبي الجامعة الى التحقيق في حوادث قتل جميع الصحافيين هناك كما حثتهم على زيارة الصحافيين والمدونين المحتجزين في السجون السورية.

واعربت المنظمة عن اسفها لغياب اي استجابة ملموسة من مراقبي جامعة الدول العربية لهذه المطالب مشيرة الى مخاوفها من ان تكون مهمتهم مجرد خدعة لاضفاء الشرعية على قمع الحكومة السورية.