قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: قالت منظمة مراسلون بلا حدود الثلاثاء إنها ستفتح مكتبًا لها بتونس، وذلك حرصًا منها على quot;مواكبة التونسيين عن كثب في مسيرتهم نحو الديمقراطية وصونا لحرية التعبيرquot; في البلاد.

وذكرت المنظمة ومقرها باريس في بيان تلقت وكالة quot;آكيquot; الايطالية للانباء نسخة منه ان المكتب الجديد سيفتتح غدا الاربعاء، وسيكلف فريق عمل quot;بتبليغ السلطات بشأن أية انتهاكات ترتكب ضد حرية الصحافة ومساعدتها على بناء وتطوير قطاع صحافة مستقر ومستقل ويحترم أخلاقيات المهنةquot;.

من جهة اخرى نقل البيان عن امين عام المنظمة جان فرنسوا جوليار قوله ان quot;الربيع العربي الذي كانت تونس من روّاده أحدث تغيرات مذهلة في المنطقة، إلا أنه ما زال ينبغي بذل الكثير من الجهود للحفاظ على مكتسبات الثورة، فلا بدّ من صون حرية التعبير التي تعدّ أول انتصار للنضال الشعبيquot;.

هذا واعتبر جوليار ايضًا ان منظمته التي لم تقم خلال فترة حكم الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي بأي نشاط سوى إدانة الرقابة والتسلّط، تنوي الآن quot;دعم السلطات الجديدة في جهودها الرامية إلى إصلاح قطاع الإعلام بكاملهquot;.

ومن المنتظر ان يعمل مكتب quot;مراسلون بلا حدودquot; في تونس بشكل وثيق مع المنظمات المحلية للدفاع عن حرية الصحافة على غرار المرصد الوطني لحرية الصحافة والنشر والإبداع، ومركز تونس لحرية الصحافة، والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، والمجلس الوطني للحريات في تونس وغيرها.