قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

هشام كحيل

البيرة: استبعد المدير التنفيذي في لجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية الاربعاء اجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية التي اتفقت عليها الفصائل الفلسطينية في الرابع من ايار (مايو) المقبل.

واعلن هشام كحيل المدير التنفيذي لللجنة في ندوة عقدت في البيرة قرب رام الله ان: quot;لجنة الانتخابات المركزية في الضفة الغربية جاهزة لاي انتخابات، لكن في غزة المكاتب لا زالت مغلقة والموظفون في بيوتهم، ومقار اللجنة الخمسة اعيدت الى مالكيهاquot;.

واضاف quot;بالتالي فان اللجنة بحاجة الى مقرات جديدة وربطها بالمركز الرئيسي في رام الله ومطلوب استقطاب كوادر وتدريبهمquot;.

واوضح ان quot;اللجنة بحاجة الى ستة اسابيع لرفع جاهزيتها في غزة الى ما هو عليه الحال في الضفة الغربية، وهذا معناه انه سيكون من المستحيل اجراء الانتخابات في مايو (ايار)quot;.

واضافة الى العقبات التي وصفها كحيل بquot;اللوجستيةquot; اشار الى عقبات قانونية تتعلق بالقانون الانتخابي، خاصة فيما يتعلق بالنسب التمثيلية، والتي بحاجة الى تعديل من المجلس التشريعي الفلسطيني المعطل لغاية الان، ولم يتم تفعيله.

وينص القانون الاساسي الفلسطيني (الدستور) ان على رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية اصدار مرسوم رئاسي يحدد فيه موعد الانتخابات قبل تسعين يوما على موعدها المحدد، اذ اصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس مرسوما رئاسيا اعلن فيه اعادة تشكيل لجنة الانتخابات المركزية بتشكيلة ضمت مختلف الفصائل الفلسطينية.

وكانت الفصائل الفلسطينية قد اتفقت خلال لقاءات اجرتها في القاهرة في 22 و23 كانون الاول(ديسمبر) الماضي على اجراء انتخابات تشريعية ورئاسية وللمجلس الوطني في الرابع من ايار(مايو المقبل)، في اطار اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس.