قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: ادخل صحافي ينتقد النظام في طاجيسكتان الى قسم العناية المركزة في احد مستشفيات موسكو الجمعة بعدما طعن ليلا في العاصمة الروسية في هجوم دوافعه سياسية على ما يبدو، كما قال خبراء.

وقالت الشرطة الروسية في بيان على موقعها الالكتروني quot;عثر على الصحافي دودودجون اتوفولويف (56 عاما) قرب منزله مصابا بجروح ناجمة عن طعنات سكين ونقل الى قسم الطوارىءquot; بعدما هاجمه مجهول في وسط موسكو.

ووقع الحادث قرابة الساعة 22,30 الخميس في مطعم قريب من مقر اقامة الصحافي في موسكو. وكان جالسا في انتظار ضيف عندما هاجمه مجهول ملامحه آسيوية وطعنه مرتين قبل ان يلوذ بالفرار، بحسب الشرطة.

ونظرا لخطورة اصابته اذ ان كبده اصيب مباشرة، خضع لعملية جراحية لكنه لم يعد في حال خطرة، كما نقلت وكالة الانباء الروسية انترفاكس عن مصدر طبي.

وفتحت الشرطة الروسية تحقيقا بسبب quot;اصابة بضرر جسدي بالغ ومتعمدquot;.

ويقيم الصحافي منذ عقدين في المنفى وهو احد قادة المعارضة في طاجيكستان.

وقد اكد مرات عدة انه مهدد ومضطهد منذ ان غادر طاجيكستان مطلع التسعينات عندما اتهمته السلطات بالسعي الى قلب النظام.