قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: اعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند السبت ان عديد القوة الفرنسية في افريقيا الوسطى سيصل الى 1600 جندي، وان مهمتها الاساسية تقضي بquot;نزع سلاح كل الميليشيات والمجموعات المسلحة التي ترهب السكانquot;.

وقال هولاند في مؤتمر صحافي عقده في ختام القمة حول السلام والامن في افريقيا في باريس ان التدخل الفرنسي سيكون quot;سريعا وفاعلاquot; وسيعمل على quot;نزع سلاح كل الميليشيات والمجموعات المسلحة التي ترهب السكان لاعادة الاستقرار وافساح المجال في الوقت المناسب لاجراء انتخابات حرة وتعدديةquot;.
وتابع الرئيس الفرنسي quot;مساء الخميس كان عدد الجنود الفرنسيين 600 ومساء البارحة (الجمعة) كانوا الفا، وسيبلغ هذا العدد 1600 اي العدد الذي سيبقى طالما لزم الامر لانجاز هذه المهمةquot;.
وحتى الان لم تكن السلطات الفرنسية تتكلم سوى عن 1200 جندي فرنسي لدعم القوة الافريقية التي تنتشر في افريقيا الوسطى. كما انها المرة الاولى التي يشار فيها الى ان الهدف هو نزع سلاح الميليشيات.
وقال الرئيس هولاند ايضا ان القوات الفرنسية quot;ستنتشر في اسرع وقت ممكن وفي كل مكان حيث توجد مخاطر تهدد السكان مع القوات الافريقية الموجودة والتي يبلغ عددها نحو 2500 جنديquot;.
وختم الرئيس الفرنسي قائلا quot;خلال مهلة اعتقد بانها ستكون قصيرة سنكون قد تمكنا من وقف كل التجاوزات والمجازرquot;.