قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: أعلن quot;مجلس الأحزابquot; في السودان عن تأييده لمبادرة الرئيس السوداني عمر البشير، التي أطلقها للمشاركة في quot;المجلس القومي للسلامquot;.

وأكد عبود سعيد الأمين العام للمجلس، في تصريحات لوكالة السودان للأنباء، على ضرورة مشاركة كل الأحزاب والقوي السياسية السودانية في المجلس quot;لأنه يمثل آلية يمكن من خلالها الترتيب للانتخابات المقبلة وفق عملية وطنية تضامنية علي غرار اتفاقية السلام الشامل، التي حققت الاستقرار للبلاد علي مدى خمس سنواتquot;.

وذكر quot;أن المجلس بدأ اتصالات جادة مع كل الأحزاب والقوي السياسية في السودان، خاصة المعارضة منها، للاستجابة بصورة جدية لدعوة الحكومة إلى التوافق والوصول إلى تفاهمات حول القضايا الوطنية والمشاركة في الهمّ الوطني، وذلك لمواجهة التحديات الوطنية الداخلية والخارجية بإجماع تامquot;.

وقال سعيد quot;إن دعوة الحكومة للوفاق الوطني تحمل جديدًا يؤسس لعمل وطني مشترك يؤدي إلى الاستقرار الشامل، ويوجد مشاركات سياسية فاعلةquot;. وأعلن عن ترحيب مجلس الأحزاب بدعوة حزب quot;المؤتمر الوطنيquot; الحاكم بشأن الحوار الوطني الجامع والتجاوب معها، وذلك من أجل التوافق حول الدستور وتعديل قانون الانتخابات لقيام انتخابات حرة ونزيهة.

وشدد على quot;أهمية التمسك بالثوابت الوطنية باعتبارها الآلية الجامعة لأهل السودان والموحدة لكلمتهم وخارطة الطريق التي توصل البلاد إلى بر الأمانquot;.