قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكدت إيران أنها تخلصت من فيروس quot;ستاكسنتquot; الذي تسلل إلى أجهزة الكمبيوتر الصناعية.

طهران: أعلن مسؤول إيراني أنه تم تطهير أجهزة الكمبيوتر الصناعية الإيرانية من فيروس ستاكسنت على ما افاد التلفزيون الإيراني على موقعه على الانترنت. وصرح محسن حاتم نائب وزير الصناعة لشؤون التخطيط ان quot;تم تطهير اجهزة الكمبيوتر الصناعية التي تسلل اليها فيروس ستاكسنتquot;.

وكان مسؤول إيراني اعلن سابقا اصابة ثلاثين الف جهاز كمبيوتر صناعي بالفيروس. واضاف محسن حاتم ان quot;ذلك الفيروس انشئ قبل سنة واطلق لجمع معلومات حول اجهزة الكمبيوتر الصناعيةquot;. واوضح ان quot;الاجهزة الشخصية كانت الاكثر اصابة بالفيروسquot;.

ويبحث فيروس ستاكسنت الذي اكتشف في حزيران/يونيو، في اجهزة الكمبيوتر التي يتسلل اليها، عن برنامج خاص طورته شركة سيمنز الالمانية ويستخدم للتحكم بانابيب النفط والمنصات النفطية البحرية ومحطات توليد الكهرباء وغيرها من المنشآت الصناعية.

وافاد خبراء تحدثوا عن quot;تخريب معلوماتيquot; ان مهمة الفيروس تتمثل في تغيير انشطة محددة بهدف تدمير المنشآت التي يتسلل اليها. ونفى حاتم تلك المعلومات مؤكدا ان quot;للفيروس القدرة فقط على جمع المعلومات قبل تدمير نفسه بنفسهquot;.

ويبدو ان ستاكسنت استهدف بشكل خاص إيران والهند واندونيسيا وباكستان حسب الخبراء.

واعتبر بعض الخبراء الاوروبيين ان الفيروس ستاكسنت صمم على الارجح لاستهداف محطة بوشهر النووية التي ستبدا العمل قريبا. الا ان السلطات الإيرانية نفت تعرض المحطة او غيرها من المحطات النووية الى فيروس ستاكسنت.