قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اشارت دراسة جديدة الى تقدم فايسبوك على غوغل.كوم في الولايات المتحدة كما احتل المرتبة الثالثة على الصعيد العالمي وراء غوغل ومايكروسوفت و متقدما على ياهو.


نيويورك: أظهرت دراسة جديدة لشركة quot;اكسبيريان هيتوايزquot; ان شبكة التواصل الاجتماعي فايسبوك تلقت عددا اكبر من الزيارات من صفحة محرك البحث quot;غوغل.كومquot; خلال عام 2010 في الولايات المتحدة.

وتؤكد هذه الدراسة التقدم المتواصل لشبكة التواصل الاجتماعي هذه.

واشارت الدراسة الى ان صفحة quot;فايسبوك.كومquot; حصلت على 8,93 % من زيارات رواد الانترنت في الولايات المتحدة بين شهري كانون الثاني/يناير وتشرين الثاني/نوفمبر في مقابل 7,19 % لغوغل.كوم التي كانت تحتل قبل سنة المرتبة الاولى امام quot;ياهو.كومquot;. ويبدو ان فايسبوك تتولى الصدارة بانتظام منذ اذار/مارس.

لكن اذا ما اخذت بالاعتبار كل مواقع غوغل (يوتيوب وخدمة البريد الاكتروني quot;جي ميل..) فان حصة هذه المجموعة ترتفع الى 9,85 % متقدمة على فايسبوك 8,93 % و8,12 % لمجمل مواقع ياهو، على ما اوضحت ناطقة باسم اكسبيريان هيتوايز.

وكانت شركة كومسكور وضعت الاسبوع الماضي مجمل مواقع ياهو! على رأس المواقع من حيث عدد الزيارات في الولايات المتحدة في تشرين الثاني/نوفمبر متقدمة على غوغل ومواقع مايكروسوفت وفايسبوك. على الصعيد العالمي احتل فايسبوك المرتبة الثالثة وراء غوغل ومايكروسوفت و متقدما على ياهو.

واشار المحلل غريغ ستيرلينغ احد المسؤولين في الموقع المتخصص quot;سيرتش انجين لاند.كومquot; الى ان الارقام التي توردها هيتوايز يجب ان يتعامل بها بحذر فهي لا تأخذ في الاعتبار الزيارات التي تمت عبر الهواتف النقالة او الاجهزة اللوحية مثل آي باد ولا الابحاث التي تتم عبر محرك quot;كرومquot; التابع لغوغل الذي يجنب المستخدم المرور بصفحة quot;غوغل.كومquot;.