قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت: قال تقرير اقتصادي صدر يوم الأربعاء أن إجمالي الإيرادات الكويتية زاد بنسبة 32 في المئة إلى ستة مليارات دينار (20.5 مليار دولار) في الأشهر الثمانية الأولى من السنة المالية 2004-2005 بالمقارنة بالفترة المقابلة من العام الماضي بفضل ارتفاع النفط.

وقال التقرير الذي أصدره بنك الكويت الوطني ان إجمالي المصروفات في تلك الفترة زاد بنسبة 12 في المئة إلى 2.88 مليار دينار. ونقل التقرير أحدث الأرقام عن وزارة المالية.

وأضاف أنه تحقق بذلك فائض مبدئي بقيمة 2.53 مليار دينار بعد تخصيص عشرة في المئة من الإيرادات لاحتياطي الأجيال القادمة. وتبدأ السنة المالية في الكويت في ابريل نيسان.

وقال التقرير ان الأرقام "تشير إلى نمو قوي في كل من الإيرادات والمصروفات."

وتابع "ارتفعت الإيرادات النفطية بنسبة 37.5 في المئة نتيجة لزيادة كبيرة في سعر النفط الخام الكويتي إضافة إلى ارتفاع مستويات الإنتاج فقد سجل متوسط سعر النفط الخام الكويتي ارتفاعا بواقع 31 في المئة عما كان عليه خلال الفترة نفسها من السنة الماضية ليصل إلى 34.2 دولار للبرميل."

وأضاف ان إنتاج الكويت من النفط الخام ارتفع بنسبة ستة في المئة إلى 2.4 مليون برميل في اليوم.

وتمثل إيرادات النفط نحو 92 في المئة من إيرادات الدولة.

وأوضح التقرير أن الإيرادات النفطية زادت ثلاث مرات عن التقديرات الواردة في الميزانية في ضوء احتساب التوقعات على أساس سعر 15 دولارا للبرميل ومستوى الإنتاج على مليوني برميل في اليوم فقط.

وتملك الكويت نحو عشر الاحتياطيات النفطية العالمية.