قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



بهية مارديني من دمشق: أفادت مصادر سورية مطلعة اليوم ان الكاتب السوري المعارض ميشيل كيلو رئيس مركز حريات للدفاع عن حريات الصحافيين وعضو لجان احياء المجتمع المدني في سورية سيظل رهن الاعتقال والمحاكمة ، واكدت المصادر لـquot;ايلافquot; ان السلطات السورية لن ُتفرج عن ميشيل كيلو ، واضافت المصادر انه يحاكم على خلفية تهم عدة من بينها النيل من هيبة الدولة ونشر اخبار كاذبة واثارة النعرات الطائفية .

من جانب عائلة ميشيل كيلو التي اتصلت بهاquot;إيلافquot; اليوم فليس لديها اية اخبار بهذا الشأن، وقالت ان محامو كيلو ينتظرون اليوم ان يتواجد المحامي العام في مكتبه اليوم لكي يرسل مذكرة اخلاء السبيل التي وقعتها قاضية الاحالة يوم الخميس الى السجن. وكان محامو كيلو قد دفعوا الكفالة الخميس على ان يخلى سبيله ويحاكم طليقا الا ان ذلك لم يحدث .
واعتقلت السلطات الأمنية ميشيل كيلو في أيار(مايو) الماضي مع تسعة آخرين على خلفية توقيع إعلان دمشق بيروت, وقرر القضاء إخلاء سبيل ثمانية منهم في يستمر اعتقال كيلو والناشط في مجال حقوق الإنسان المحامي أنور البني.