قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: أكد الرئيس اليمني علي عبدالله صالح اليوم ان بلاده ستكون عنصرا مكملا لدول مجلس التعاون الخليجي على مختلف الاصعدة السياسية والاقتصادية والامنية في اطار منظومة المجلس. وقال صالح خلال استقباله أمين عام مجلس التعاون الخليجي عبدالرحمن العطية اليوم quot;أن اليمن يمثل عمقا جغرافيا واستراتيجيا وبشريا وامنيا لاشقائه في دول مجلس التعاون الخليجيquot;.

وعبر عن تقديره الكبير لقادة دول مجلس التعاون الخليجي وفي مقدمتهم العاهل السعودي عبدالله بن عبدالعزيز على مواقفهم الداعمة لليمن في مؤتمر المانحين في لندن ولمسالة الانضمام لدول مجلس التعاون الخليجي. وأشاد الرئيس اليمني بالجهود التي يبذلها أمين عام مجلس التعاون الخليجي في مجال تعزيز العلاقات والشراكة اليمنية الخليجية.

من جانبه اطلع أمين عام مجلس التعاون الخليجي عبدالرحمن العطية الرئيس صالح على نتائج اجتماعات القمة ال28 لمجلس التعاون الخليجي التي عقدت في قطر وما اتخذته من قرارات بشأن تعزيز علاقات دول المجلس والتعاون المشترك مع اليمن.

واستعرض العطية الخطوات المتخذة لمتابعة ما تمخض عنه مؤتمر المانحين في لندن لدعم مسيرة التنمية في اليمن في اطار الجهود المبذولة لدمج الاقتصادي اليمني ضمن اقتصاديات دول مجلس التعان الخليجي. يذكر أن حجم تعهدات دول مجلس التعاون الخليجي لليمن بلغت مليارين و 600 مليون دولار وبنسبة 50 في المئة من تعهدات المانحين بمؤتمر لندن.

وكانت السعودية قد خصصت لليمن خلال المؤتمر مبلغ مليار دولار فيما خصصت دولة الامارات العربية المتحدة 650 مليون دولار ودولة قطر 500 مليون دولار والكويت 200 مليون دولار وسلطنة عمان 100 مليون دولار وقدمت مملكة البحرين مساعدات في مجالات التدريب المعرفي والفني.