قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فالح الحمراني من موسكو: انتقلت الاجواء الاحتفائية بقدوم العام الجديدة، واستقباله بقلوب طيبة وتحاشي تعكير امزجة الاخرين لشرطة موسكو وقررت ان تكون في ليلة الاول من ينابر 2005 مرنة وطيبة في تعاملها حتى مع المواطنين المخمورين الذين يرتكبون مخالفات قانونية طفيفة.
واعلن نائب نائب وزير الداخلية الروسية الكسندر تشيكالين للصحافيين "ان عناصر شرطة المرور كذلك لن يعاقبوا السائقين الذين يرتكبون مخالفات قانونية في ليلة راس السنة " واوضح " ان الموقف المرن في ليلة راس السنة الجديدة من المواطنين لايعني ابدا، ان على الناس فقدان اليقظة والتحكم بالنفس".
وقال ان رجال الشرطة في هذه الحالة سيؤدون دور سانت كلوز أو بابا نويل، إذانهم سيوصلون، بصفة هدايا الى اقارب، من لابعرف طريقه الى بيته بسبب سكره الشديد.
واعاد نائب وزير الداخلية الروسية الاذهان الى وجود تقليد قديم يقضي بالاعفاء عن اثارة قضايا ادارية ضد من يرتكب مخالفات قانونية طفيفة في يوم المراءة العالمي الذي يصادف الثامن من اذار " مارس" من كل عام.