قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عبدالله زقوت من غزة: قالت إذاعة صوت الحرية في غزة ، إن مديرها العام الزميل الصحافي مجدي العرابيد أصيب ، اليوم ، برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي أثناء تأديته لواجبه الصحافي في شمال قطاع غزة .
و نقل العرابيد الذي يعمل أيضاً مصوراً لدى القناة العاشرة في التلفزيون الاسرائيلي إلى مستشفى كمال عدوان في بيت حانون ، قبل أن يتم نقله إلى مستشفى إسرائيلي في وقت لاحق من هذا المساء بسبب وضعه الصحي .
و قال محمد أبو شباب مراسل إذاعة صوت الحرية في غزة ، إن العرابيد تواجد في منطقة بيت حانون برفقة أطقم الإذاعة و الصحافيين ، لتغطية أحداث الاجتياح الاسرائيلي المتواصل حتى اللحظة في شمال قطاع غزة ، قبل أن تطلق القوات الإسرائيلية التي اعتلت أحد المنازل النيران على الصحافيين ما أدى إلى إصابة العرابيد في بطنه و قدميه .
و أضاف لـ " إيلاف " ، " لقد شاهدونا و نحن نحمل الكاميرات و رأوا الأجهزة معنا ، و شارات التعريف التي تدلل على مهنتنا" , و استطرد قائلاً : " فأطلقوا النيران علينا في جريمة بشعة تضاف إلى سلسلة جرائمهم " .
من جهته صرح أحد الضباط العسكريين الإسرائيليين لإذاعة الجيش الاسرائيلي بأن كاميرا على الكتف قد تبدو أحياناً مدفعاً صاروخياً ، في حين اكتفى الناطق العسكري الاسرائيلي بالقول إن " الموضوع قيد الفحص " .